9 آب أغسطس 2013 / 08:05 / بعد 4 أعوام

مسلحون في باكستان يقتلون تسعة في هجوم عند مسجد في عيد الفطر

سكان ينقلون رجلا أصيب في الهجوم إلى مستشفى في كويتا يوم الجمعة. تصوير: ناصر أحمد - رويترز

كويتا (رويترز) - قالت الشرطة الباكستانية ان مسلحين فتحوا النار على سياسي كان يمر بسيارته بجوار مصلين يغادرون مسجدا في عيد الفطر في مدينة كويتا بغرب البلاد مما أدى الى مقتل تسعة أشخاص وإصابة 27 آخرين.

وكويتا هي عاصمة اقليم بلوخستان حيث تنشط عدد من الجماعات المتشددة منها طالبان الباكستانية التي أعلنت المسؤولية عن تفجير انتحاري أودى بحياة 30 شخصا أثناء تشييع جنازة شرطي يوم الخميس.

وحذرت الولايات المتحدة المواطنين الامريكيين من السفر الى باكستان وأمرت باجلاء موظفيها غير الأساسيين من القنصلية الامريكية في مدينة لاهور الشمالية الشرقية بسبب مخاطر وقوع هجوم.

وقال مسؤول الشرطة بشير بروهي إن هجوم يوم الجمعة كان يستهدف فيما يبدو وزيرا اقليميا سابقا هو علي محمد جاتاك أثناء مرور سيارته وان لم يعرف الدافع او شخصية الجناة.

وأضاف ”غالبية المصابين مصلين كانوا يغادرون المسجد. كان هجوما مسلحا على الوزير السابق...لم يكن هجوما على المسجد.“

وأغلقت الولايات المتحدة نحو 20 بعثة دبلوماسية في انحاء الشرق الأوسط بعد أن أصدرت تحذيرا للأمريكيين في الثاني من اغسطس آب من أن تنظيم القاعدة ربما يخطط لشن هجمات في ذلك الشهر ولاسيما في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وقالت متحدثة باسم السفارة الأمريكية في باكستان انه لم يتضح متى يعاد فتح القنصلية في لاهور. وكانت التوترات قد ازدادت هذا الأسبوع مع الهند جارة باكستان بشأن منطقة كشمير المتنازع عليها.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below