12 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 00:06 / بعد 4 أعوام

متحدث: فرنانديز رئيسة الأرجنتين ستعود للعمل الأسبوع المقبل

رئيسة الأرجنتين كريستينا فرنانديز لدى وصولها إلى مستشفى في بيونس ايرس يوم 7 اكتوبر تشرين الأول 2013 - رويترز

بيونس ايرس (رويترز) - قال متحدث حكومي يوم الاثنين إن رئيسة الأرجنتين كريستينا فرنانديز التي تتعافى من جراحة خضعت لها الشهر الماضي لعلاج تجمع دموي في الرأس سيكون بمقدورها استئناف مهامها في 18 من نوفمبر تشرين الثاني الجاري.

ولم تظهر فرنانديز علنا في اي مناسبة رسمية أو تلق أي خطاب منذ اكثر من شهر عندما اجريت لها عملية جراحية يوم 8 من اكتوبر تشرين الأول لإزالة التجمع الدموي.

وقال المتحدث الفريدو إسكوسيمارو في بيان عبر التلفزيون إن فحوصا اظهرت "اختفاء اضطراب نبضات القلب."

واعطى الأطباء ضوء اخضر مشروطا لفرنانديز للعودة للعمل بعدما اثبتت فحوص يوم الجمعة سلامتها من اي تلف عصبي ومن المقرر ان تخضع لفحص اخر يوم 9 من ديسمبر كانون الأول.

وبعدما عثرت فرنانديز وارتطم رأسها في اغسطس آب وجد الأطباء تجمعا دمويا اسفل العشاء المحيط بالمخ المعروف باسم الورم الدموي تحت الجافية. وعانت من عدم انتظام نبضات القلب ونقلت إلى مستشفى متخصص في علاج مشكلات القلب.

ونصح الأطباء فرنانديز بتجنب الإجهاد غير الضروري وعدم السفر لمدة 30 يوما بعد الجراحة.

وبينما تتعافى فرنانديز من الجراحة مني حلفاء لها بخسائر كبيرة في انتخابات التجديد النصفي وتقلصت الأغلبية التي تتمتع بها في الكونجرس وفقدت فرصة إقرار تعديل دستوري كان يسمح لها بالترشح لولاية ثالثة في الانتخابات الرئاسية التي ستجرى في عام 2015.

اعداد اشرف صديق للنشرة العربية - تحرير محمد عبدالعال

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below