13 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 20:13 / بعد 4 أعوام

مدع يطلب الحكم بعدم دستورية اتفاق ايراني ارجنتيني للتحقيق في تفجير

بوينس ايرس (رويترز) - طلب مدع أرجنتيني من قاض الحكم بعدم دستورية اتفاق الارجنتين وايران على إجراء تحقيق مشترك في التفجير الذي وقع عام 1994 في مركز يهودي في بوينس ايرس وحملت المحاكم المحلية إيران المسؤولية عنه.

وأفادت وثيقة قضائية اطلعت عليها رويترز بأن المدعي البرتو نيسمان الذي أشرف على التحقيق في تفجير المركز الاجتماعي اليهودي الذي قتل فيه 85 شخصا قدم طعنا في الاتفاق الى قاض اتحادي يوم الاربعاء.

ونددت اسرائيل ومنظمات يهودية عالمية بالاتفاق الذي شكلت بموجبه الارجنتين وايران ”لجنة تقصي حقائق“ في يناير كانون الثاني قائلة انه يمثل انتصارا دبلوماسيا لطهران ولا يقدم شيئا للارجنتين.

ويقضي الاتفاق بأن يقوم خمسة مسؤولين ارجنتينيين لا يقيمون في الارجنتين ولا ايران بإجراء مقابلات مع المشتبه بهم في ايران. وجاء في الطعن الذي قدمه نيسمان ان التحقيق يمكن ان يترتب عليه توقيع عقوبات على الارجنتين من هيئات حقوقية دولية.

وأضاف ان هذه اللجنة تمثل انتهاكا لحقوق يحميها دستور الارجنتين مثل استقلال القضاء وضمان اتباع الاجراءات الواجبة والحق في الحماية القضائية الفعالة وحق الضحايا في نيل العدالة.

وجاء التفجير بعد عامين من اعلان جماعة مرتبطة بايران وجماعة حزب الله اللبنانية المسؤولية عن تفجير في السفارة الاسرائيلية في العاصمة الارجنتينية قتل فيه 29 شخصا. ونفت طهران أي صلة لها بالهجومين.

وفي عام 2007 حصلت السلطات الارجنتينية على مذكرات اعتقال من الشرطة الدولية (الانتربول) ضد خمسة ايرانيين ولبناني واحد فيما يخص تفجير المركز اليهودي.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير عمر خليل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below