مسلحون يفرجون عن ناقلة وقود خطفت قبالة ساحل نيجيريا

Wed Aug 14, 2013 2:37pm GMT
 

أبوجا (رويترز) - قالت مصادر أمنية ومسؤولون في شركة تدير ناقلة وقود يوم الأربعاء إن مسلحين أفرجوا عن الناقلة بعد خطفها قبالة ساحل نيجيريا.

وقال متحدث رسمي لرويترز إن شركة ميداليون مارين التي تدير الناقلة اس.بي اتلانتا ومقرها الهند فقدت الاتصال بها مساء يوم الأحد لكن الاتصال عاد في وقت متأخر يوم الثلاثاء.

وأضاف المتحدث دون أن يقدم تفاصيل عما حدث خلال فترة فقد الاتصال "وقع حادث يوم الأحد لكن السفينة الان تحت السيطرة الكاملة للشركة والأهم أن كل أفراد الطاقم بخير."

وقال مصدران أمنيان إن مسلحين اعتلوا سطح السفينة الت ترفع علم جزر مارشال بينما كانت راسية قرب ميناء لاجوس في أحدث عملية قرصنة قبالة ساحل نيجيريا أكبر مصدر للنفط في افريقيا.

وعادة ما يفرج عن الناقلات التي تخطف قبالة نيجيريا بعد نقل النفط أو البنزين أو غيرهما من الوقود إلى سفن أصغر. وأحيانا يخطف أفراد من الطاقم لطلب فدية.

وتضاعف تقريبا عدد هجمات القراصنة قبالة خليج غينيا مقارنة مع العام الماضي وأدت بالفعل إلى رفع تكاليف التأمين.

وذكرت مصادر أمنية أن السفينة اس.بي اتلانتا تعرضت لهجوم من مسلحين العام الماضي قبالة ساحل بورت هاركورت في نيجيريا لكن حراسا على متنها تمكنوا من منع القراصنة من اعتلاء السطح.

(إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)