14 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 19:08 / بعد 4 أعوام

حلف الاطلسي يقول انه قد يتعاون مع روسيا للتخلص من الأسلحة السورية الكيماوية

سيجريد كاج رئيسة المهمة المشتركة للامم المتحدة ومنظمة حظر الاسلحة الكيماوية لتدمير الترسانة الكيماوية السورية تتحدث لوسائل الاعلام في دمشق يوم 22 اكتوبر تشرين الاول 2013. تصوير: خالد الحريري - رويترز

اسطنبول (رويترز) - قال الكسندر فرشبو نائب الأمين العام لحلف شمال الاطلسي إن الحلف وروسيا سيطلعان معا الاسبوع المقبل على تقارير بشأن جهود تدمير الأسلحة الكيماوية السورية وقد يعملان معا لدعم العملية اذا طلب منهما ذلك.

وكان وزراء دفاع الحلف وروسيا ناقشوا تدمير الترسانة الكيمياوية السورية في اجتماع مشترك في بروكسل خلال اكتوبر تشرين الاول الماضي كان الأول من نوعه خلال عامين مما عزز احتمال التعاون بين الجانبين.

وقال فرشبو ان سيجريد كاج رئيسة المهمة المشتركة للامم المتحدة ومنظمة حظر الاسلحة الكيماوية لتدمير الترسانة الكيماوية السورية ستطلع الحلف ومسؤولين روس على آخر التطورات الاسبوع المقبل.

وأضاف على هامش منتدى للحلف في اسطنبول ”سيحصل مجلس (حلف) الناتو ورسيا (المشترك) على إفادة ...ليطلع اكثر على ما يراه ضروريا خلال الاشهر المقبلة.“

ومضى يقول ”عند هذه النقطة لا نعرف هل سيتطلعون للناتو او الى الناتو وروسيا لكن الحلفاء منفتحين تجاه ذلك وسنعرف المزيد عقب هذه الإفادة.“

كانت روسيا اعلنت قبل ايام انها قد تمنح منظمة حظر الاسلحة الكيماوية مليوني دولار ومستعدة لتقديم مساعدة على مستوى الخبراء.

وقال فرشبو ان الدول الاعضاء في الحلف تملك خبرات في التعامل مع التهديدات الكيماوية والبيولوجية والنووية وان المنظمة قد تطلب ايضا مساعدة ثنائية.

إعداد معاذ عبدالعزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below