كيري يضغط على ايران لإثبات سلمية برنامجها النووي

Mon Nov 18, 2013 11:02pm GMT
 

واشنطن (رويترز) - ضغط وزير الخارجية الامريكي جون كيري يوم الاثنين على ايران للتوصل الى اتفاق يمكن ان يثبت للعالم ان برنامجها النووي سلمي لكنه قال انه ليس لديه "توقعات محددة" بشأن المحادثات التي ستجري هذا الاسبوع في جنيف بين القوى الدولية وايران.

وقال مسؤول امريكي كبير الاسبوع الماضي ان القوى الدولية الست وايران يقتربون من التوصل الى اتفاق مبدئي لكن كيري يقلل على ما يبدو من سقف التوقعات قبل يومين من استئناف المحادثات.

وقال في مؤتمر صحفي مع نظيره التركي احمد داود اوغلو "ليس لدي توقعات محددة فيما يتعلق بالمفاوضات في جنيف التي سنتفاوض خلالها بحسن نية وسنحاول الوصول لاتفاق يمثل خطوة اولى (على طريق حل الازمة)."

واضاف انه يأمل في "ان تتفهم ايران اهمية القدوم الى هناك وهي مستعدة لصياغة وثيقة يمكن ان تثبت للعالم ان هذا برنامج سلمي".

وتابع "لن اتفاوض بشأن ذلك علنا. يجب علينا جميعا ان يحترم كل منا طريقة الآخر ومواقفه ولذا فمن الافضل ترك هذا التفاوض لطاولة المفاوضات."

ورفض الخوض في تفاصيل المقترح المطروح للمناقشة.

وستستأنف المحادثات بين ايران وما تعرف بمجموعة خمسة زائد واحد في 20 من نوفمبر تشرين الثاني. وستحاول خلالها دول المجموعة والتي تضم الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا وفرنسا والصين والمانيا التوصل لاتفاق يمثل خطوة اولى لانهاء مأزق مستمر منذ عشر سنوات بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وتنفي ايران رغبتها في اكتساب قدرات تمكنها من صنع اسلحة نووية وتصر على ان طموحاتها النووية تقتصر على التوليد السلمي للكهرباء وغيرها من الاستخدامات المدنية.

وانتهت المحادثات بين الجانبين الاسبوع الماضي دون التوصل لاتفاق على الرغم من انه بدا انهما اقتربا من ابرام اتفاق.   يتبع

 
وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يتحدث في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التركي أحمد داود أوغلو في واشنطن يوم الاثنين. رويترز