19 آب أغسطس 2013 / 02:13 / بعد 4 أعوام

زعيم سابق للمتمردين في افريقيا الوسطى يصبح رسميا رئيسا للبلاد

الرئيس الجديد لجمهورية افريقيا الوسطى ميشال جوتوديا في بانجي يوم 30 مارس اذار 2013 - رويترز

بانجي (رويترز) - ادى زعيم المتمردين السابق ميشال جوتوديا اليمين رئيسا لجمهورية افريقيا الوسطى يوم الاحد في بداية فترة تستمر 18 شهرا لادارته الانتقالية لاعادة النظام وتنظيم انتخابات في البلاد.

وكان جوتوديا مسؤولا عن البلاد خلاف الفوضى التي اعقبت سيطرة المتمردين على السلطة في افريقيا الوسطى بعد اطاحتهم برئيس البلاد السابق فرانسوا بوزيز.

ولكن حفل اداء اليمين يوم الاحد والذي حضره رئيسا تشاد وجمهورية الكونجو مثل بداية التسلم الرسمي للسلطة.

وقال جوتوديا في كلمة خلال الحفل ”اداء اليمين اليوم مرحلة مهمة في مستقبل جمهورية افريقيا الوسطى واتعشم ان اكون اخر شخص في بني وطني يحمل السلاح من اجل الوصول للسلطة.“

وأكد جوتوديا لرويترز بعد اداء اليمين انه لن يرشح نفسه في الانتخابات في نهاية المرحلة الانتقالية.

وقال ”سأبذل كل مافي وسعي لضمان الخروج من هذه الفترة الانتقالية ورأسي مرفوعا عاليا.“

ودخل الاف من مقاتلي ائتلاف سيليكا المتمرد بقيادة جوتوديا العاصمة بانجي في 24 مارس اذار مجبرين بوزيز على الفرار إلى الكاميرون.

وعين البرلمان فيما بعد جوتوديا وهو موظف حكومي سابق رئيسا مؤقتا وطلب منه قيادة البلاد الى انتخابات تجري خلال 18 شهرا.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below