20 آب أغسطس 2013 / 04:03 / بعد 4 أعوام

الجيش النيجيري يقول إن زعيم بوكو حرام ربما مات بعد اشتباك

ميدوجوري (نيجيريا) (رويترز) - قال الجيش النيجيري يوم الاثنين إن زعيم جماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة ابو بكر شيكاو ربما مات متأثرا باصابته بطلقات بعد اسابيع على اشتباك مع جنود.

جنود نيجيريون أثناء عرض في أبوجا يوم السادس من يوليو تموز 2013. رويترز

وتبين كذب تقارير سابقة عن وفاة شيكاو ولم يرد تأكيد من مصدر مستقل لرواية الجيش.

وفي بيان قال الجيش إن شيكاو الذي يعتبر مسؤولا عن سلسلة هجمات قاتلة على اهداف امنية وكنائس في نيجيريا وهي اكبر منتج للنفط في أفريقيا اصيب خلال تبادل لاطلاق النار قرب أحد معسكرات الجماعة بشمال شرق البلاد يوم 30 من يونيو حزيران.

وقال البيان الذي اصدرته القاعدة العسكرية في مدينة ميدوجوري الشمالية الشرقية إن شيكاو نقل عبر الحدود إلى الكاميرون حيث من المعتقد انه مات خلال الفترة من 25 من يوليو تموز إلى 3 من اغسطس.

وقال البيان إن تقارير استخباراتية ”كشفت ان ابو بكر شيكاو زعيم جماعة بوكو جرام الارهابية ربما مات.“

وتريد بوكو حرام تطبيق الشريعة الإسلامية بشمال نيجيريا. وباتت الجماعة إلى جانب جماعات اسلامية خرجت من عباءتها اكبر تهديد للاستقرار في نيجيريا.

وتولي شيكاو قيادة الجماعة عندما قتل مؤسسها محمد يوسف في حملة امنية عام 2009. ومنذ ذلك الحين كثفت الجماعة انشطتها مما اودى بحياة الآلاف خلال العامين الماضيين.

اعداد أشرف صديق للنشرة العربية - تحرير محمد عبدالعال

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below