21 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 18:08 / بعد 4 أعوام

إنقاذ ثلاث نساء بعد احتجازهن 30 عاما بمنزل في لندن

لندن (رويترز) - قالت الشرطة وعمال بمنظمة خيرية يوم الخميس إنه تم انقاذ ثلاث نساء زعمن أنهن احتجزن واستعبدن لثلاثين عاما في منزل في لندن وإنه تم اعتقال رجل وامرأة فيما يتعلق بالقضية.

وقبض ضباط شرطة من وحدة مكافحة تهريب البشر في شرطة منطقة لندن على الرجل والمرأة وكلاهما يبلغ من العمر 67 عاما من منزلهما في جنوب لندن في ساعة مبكرة من صباح الخميس.

وجاء اعتقالهما بعد انقاذ امرأة ماليزية عمرها 69 عاما وأخرى ايرلندية عمرها 57 عاما وثالثة بريطانية عمرها 30 عاما من المنزل. ولم يعرف تحديدا متى أطلق سراحهن.

وقالت شرطة منطقة لندن في بيان "نقلت النسوة الثلاث اللاتي بدا عليهن الهلع الشديد إلى مكان آمن يقمن فيه."

وقال كيفين هايلاند المفتش بوحدة مكافحة تهريب البشر بشرطة منطقة لندن إن النسوة الثلاث قيدت حريتهن لسنوات وإنه لا يوجد دليل على تعرضهن لانتهاكات جنسية.

لكنه اضاف أن أصغرهن عمرا ظلت قيد العبودية طوال حياتها على ما يبدو.

واستطرد يقول للصحفيين يوم الخميس "تتعامل وحدة مكافحة تهريب البشر في شرطة منطقة لندن مع كثير من حالات الاستعباد والعمالة القسرية. شاهدنا بعض الحالات التي احتجز فيها أناس لما وصل إلى عشر سنوات لكننا لم نشهد قط اي شيء بهذا الحجم من قبل."

وبدأ اقتفاء أثر النساء الثلاث في اكتوبر تشرين الأول عندما أبلغت منظمة الحرية الخيرية عن أنها تلقت اتصالا من امرأة قالت إنها احتجزت رغما عنها في المنزل لأكثر من 30 عاما.

وقادت مزيد من التحقيقات إلى منزل في جنوب لندن وتم انقاذ النسوة الثلاث بعد مفاوضات أجرتها المنظمة.

وقال هايلاند إن فيلما وثائقيا تلفزيونيا بشأن الزواج القسري يتعلق بعمل المنظمة كان المحفز لواحدة من الضحايا للاتصال طلبا للمساعدة وأدى إلى انقاذهن.

لكن أنيتا بريم مؤسسة منظمة الحرية الخيرية التي تهتم بقضايا منها الزواج القسري قالت إن الأمر احتاج عدة اسابيع لكسب ثقة النساء قبل المضي في عملية الانقاذ.

وقالت بريم "كن يحاولن منذ عدة سنوات ايجاد سبيل للمغادرة" رافضة إعطاء تفاصيل بشأن موقع المنزل.

وأضافت "سيصاب الناس بالصدمة لامكانية حدوث هذا في المملكة المتحدة وفي عاصمة مثل لندن."

واستطردت تقول إن أصغر النساء سنا احتجزت هناك "في سن صغيرة جدا" وأن الجيران لم يبلغوا عن ملاحظة أي شيء غير طبيعي في المنزل.

واضافت أن الثلاثة بحالة "جيدة بشكل لافت للنظر" بدنيا وعقليا في ضوء الظروف.

وقالت "سيكون أمامهن شوط طويل للغاية لمحاولة العودة إلى الحياة الطبيعية".

من بيليندا جولدسميث

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below