روحاني لم يقرر بعد من سيرأس المفاوضين الايرانيين بالمحادثات النووية

Tue Aug 20, 2013 1:53pm GMT
 

دبي (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الايرانية يوم الثلاثاء ان الرئيس الايراني حسن روحاني لم يقرر بعد من الذي سيرأس المحادثات مع القوى العالمية بشأن البرنامج النووي الايراني.

وأشار روحاني الى استعداد ايران لان تصبح أكثر شفافية بشأن هذا البرنامج واتخاذ موقف أقل تصادما في المفاوضات مع الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن بالاضافة لالمانيا ومايسمي بمجموعة خمسة زائد واحد.

وعلى الرغم من تعيينه حكومته لم يعلن روحاني بعد من الذي سيرأس المجلس الاعلى للامن القومي وهو شخصية تولت ايضا رئاسة المفاوضات خلال عشر سنوات من المحادثات النووية المتقطعة.

واثار هذا التأخير تكهنات في وسائل الاعلام الايرانية بان روحاني يريد نقل هذا الدور الى وزارة الخارجية وهي مؤسسة اقل تشددا عادة.

وقال عباس عراقجي المتحدث باسم الخارجية الايرانية في مؤتمر صحفي "خلال السنوات العشر الماضية..كان المفاوض امين المجلس الاعلى للامن القومي. ربما يتغير هذا فربما يقرر السيد روحاني تعيين شخص اخر ربما وزير الخارجية او ربما شخص اخر يراه ضروريا.

"مازلنا ننتظر ان يعلن رئيسنا المؤسسة المكلفة بمتابعة المفاوضات النووية وبعد ذلك تحديد المفاوض والفريق النووي."

وشدد روحاني على انه على الرغم من انه سيكون هناك تغيير في اسلوب تعامل ايران مع العالم فان طهران لن تتخلى عما تصفه بحقها في امتلاك التكنولوجيا النووية لتوليد الكهرباء وللابحاث الطبية.

والرئيس الحالي للمجلس الاعلى للامن القومي هو المحافظ سعيد جليلي الذي فاز عليه روحاني في انتخابات الرئاسة.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)

 
روحاني في مؤتمر صحفي في طهران يوم 17 يونيو حزيران 2013 - صورة من وكالة فارس الايرانية للأنباء يحظر استخدامها في غير الأغراض التحريرية أو في الحملات الدعائية أو الاعلانية.