ضبط 100 طن من المواد التي تستخدم في صنع قنابل بباكستان

Wed Aug 21, 2013 4:52am GMT
 

كويتا (باكستان) (رويترز) - قال مسؤول أمني ان قوات الأمن ضبطت مساء الثلاثاء مئة طن من المواد التي تستخدم في تصنيع القنابل في كويتا وهي واحدة من أكثر المدن عنفا في باكستان.

واضاف الكولونيل مقبول شاه من حرس الحدود الباكستاني لرويترز ان هذه المواد من ذات النوع الذي استخدم في تفجيرين وقعا بالمنطقة التي يغلب الشيعة على سكانها في كويتا هذا العام وقتل فيهما زهاء 200 شخص.

وأردف بقوله ان غارة قوات الأمن في كويتا جاءت غداة القبض على رجلين كانا يسيران في المدينة بشاحنة تحمل 15 طنا من كلورات البوتاسيوم -وهو مركب كيماوي يستخدم في صنع القنابل- مخبأة أسفل صناديق معبأة بشرائح البطاطا (البطاطس).

وتابع مقبول شاه ان المعلومات التي أدلى بها الرجلان قادت ضباط الشرطة الى مستودع مليء بكلورات البوتاسيوم واسلاك دوائر كهربية وكبريت ومسحوق ألومنيوم وحامض ومعدات تفجير ومدافع وذخيرة. وكانت هناك أيضا معدات لمزج تلك المواد معا.

وأضاف انه كان هناك 80 برميلا من تلك المواد مجهزة وقابلة للتفجير اذا وصلت بمفجر وانه ألقي القبض على عشرة أشخاص.

وقال لرويترز "أحمد الله على أننا أنقذنا اليوم كويتا على وجه الخصوص وبلوخستان عموما من حادث ضخم."

وكويتا هي العاصمة الاقليمية لبلوخستان وهي منطقة قاحلة ذات كثافة سكانية منخفضة وغنية بالمعادن في غرب باكستان.

وتنشط ميليشيات متعددة في المدينة بينها حركة طالبان باكستان وجماعات طائفية ومتمردون قوميون انفصاليون. وتتهم قوات الأمن الحكومية أيضا بخطف وقتل مدنيين وهي اتهامات تنفيها تلك القوات.

ولم يتضح اسم الجماعة التي تملك مستودع المواد التي تستخدم في تصنيع قنابل. لكن جماعة عسكر جنجوي وهي جماعة سنية مسلحة محظورة كانت أعلنت مسؤوليتها عن التفجيرين اللذين وقعا في كويتا هذا العام.

(إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال)