الصين تعزز مطالبتها بجزر في بحر الصين الشرقي وتحذر من "تدابير دفاعية"

Sat Nov 23, 2013 5:15pm GMT
 

شنغهاي (رويترز) - عززت الصين يوم السبت مطالبتها بجزر تقول اليابان انها تملكها محذرة من انها ستتخذ "تدابير دفاعية طارئة" ضد الطائرات التي تحجم عن الكشف عن هويتها اثناء طيرانها في المجال الجوي فوق الجزر.

وتشهد العلاقات بين القوتين الاسيويتين توترا منذ عدة اشهر بسبب النزاع على جزر الواقعة في بحر الصين الشرقي والتي تطلق الصين عليها اسم دياويو بينما تعرف في اليابان باسم سنكاكو والتي يعتقد ان المياه المحيطة بها غنية بموارد الطاقة.

ونشرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) الرسمية خريطة وإحداثيات "منطقة تحديد الهوية للدفاع الجوي في بحر الصين الشرقي" التي تغطي معظم البحر بما فيها الجزر المتنازع عليها.

ونشرت الوكالة ايضا قواعد تحديد الهوية التي اصدرتها وزارة الدفاع الصينية للطائرات التي تمر فوق المنطقة.

وقالت شينخوا "القوات المسلحة الصينية ستتخذ اجراءات دفاعية طارئة للرد على الطائرات التي لا تتعاون في تحديد هويتها أو ترفض اتباع التعليمات."

واضافت شينخوا انه بدأ سريان هذه القواعد يوم السبت وان القوات الجوية قامت بأول دورية حراسة فوق المنطقة. وأضافت ان دورية الحراسة شملت طائرات للانذار المبكر ومقاتلات.

وقالت وزارة الدفاع اليابانية إن مقاتلات يابانية طاردت ظهر السبت اثنتين من طائرات الاستطلاع الصينية فوق بحر الصين الشرقي.

وأحجم متحدث باسم الوزارة عن التعليق عما اذا كانت توجد اي اتصالات بين نشاط الدوريات الامنية الصينية وطائرتي الاستطلاع. وقال ان الطائرتين وهي من طراز تي.يو 154 إقتربت لمسافة 40 كيلومترا من المنطقة التي تعتبرها اليابان ضمن لمجالها الجوي فوق الجزر المتنازع عليها.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية اليابانية ان اليابان قدمت احتجاجا شديد اللهجة الي السفارة الصينية في طوكيو وعبرت مجددا عن موقفها بأن هذه الجزر تابعة لليابان وان الاجراء الذي اتخذته الصين غير مقبول.   يتبع

 
طائرة غير معروف هويتها تحلق بالقرب من جزر متنازع عليها بين اليابان والصين يوم 9 سبتمبر ايلول 2013. صورة حصلت عليها رويترز من وزارة الدفاع اليابانية