26 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 19:03 / منذ 4 أعوام

مسلحون يقتلون 37 شخصا في هجمات على قرى بوسط نيجيريا

جوس (نيجيريا) (رويترز) - فتح مسلحون النار في أربع قرى بوسط نيجيريا في وقت مبكر صباح يوم الثلاثاء فقتلوا 37 شخصا في أحدث هجوم في أعمال عنف انتقامية في ولاية بلاتو المنقسمة عرقيا ودينيا.

وقتل مئات في العام المنصرم في اشتباكات بين ابناء اقلية الفولاني وهم رعاة ماشية أغلبهم مسلمون وبين الجماعات المستقرة في ولاية بلاتو مثل البيروم.

وقال الكابتن ساليسو إبراهيم مصطفى وهو متحدث باسم قوة المهام الخاصة التي شكلها الجيش في ولاية بلاتو إن الهجوم "وقع في أربع قرى في وقت واحد" في الساعة الواحدة والنصف صباح الثلاثاء (الساعة 0030 بتوقيت جرينتش). والقرى الأربع هي داورو وتاشو ودورون وجورابوك.

ولم يعط مزيدا من التفاصيل عدا قوله إن غالبية الضحايا من البيروم.

وكثيرا ما يشتعل العنف في الحزام الأوسط بسبب نزاعات على الأراضي عمرها عشرات السنين بين جماعات شبه بدوية تعتمد على تربية الماشية مثل الفولاني وبين مزارعين مستقرين مثل البيروم. وكلاهما مسلح في الاغلب بأسلحة آلية.

وقلما تجذب هذه المعارك انتباه النخبة في نيجيريا نظرا لأنها بعيدة عن المراكز الاقتصادية وحقول النفط في ثاني أكبر اقتصاد في أفريقيا وأكبر منتج للنفط في القارة.

إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below