26 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 21:33 / بعد 4 أعوام

طائرتان أمريكيتان تتحديان بكين بالتحليق فوق بحر الصين الشرقي دون إبلاغها

واشنطن (رويترز) - قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) يوم الثلاثاء إن طائرتين حربيتين أمريكيتين حلقتا حول جزر متنازع عليها بين الصين واليابان في بحر الصين الشرقي دون إبلاغ بكين في تحد لإعلان الصين أن المنطقة تقع ضمن قطاع جديد للدفاع عن المجال الجوي.

وزير الدفاع الامريكي تشاك هاجل يلقي كلمة خلال منتدى في كندا يوم 22 نوفمبر تشرين الثاني 2013 - رويترز

وقال الكولونيل ستيف وارن المتحدث باسم البنتاجون مستخدما الاسم الذي تطلقة اليابان على الجزر المتنازع عليها ”قمنا بعمليات في منطقة سينكاكو. واستمرينا في اتباع إجراءتنا العادية التي تشمل عدم الإبلاغ عن خطط الطيران وعدم الإعلان مسبقا من خلال اللاسلكي وعدم تسجيل الترددات التي نستخدمها.“

وأضاف أن الصين لم ترد.

ونشرت الصين في مطلع الأسبوع إحداثيات ما اسمته ”منطقة تحديد الهوية للدفاع الجوي في بحر الصين الشرقي“ وحذرت من أنها ستتخذ ”اجراءات دفاعية طارئة“ ضد الطائرات التي تحجم عن الكشف عن هويتها بصورة صحيحة أثناء طيرانها في المجال الجوي.

وتغطي المنطقة معظم بحر الصين الشرقي وتشمل الأجواء الواقعة فوق الجزر المتنازع عليها مع اليابان.

وانتقدت الولايات المتحدة واليابان الخطوة الصينية بحدة ووصفها وزير الدفاع الأمريكي تشاك هاجل بأنها ”محاولة مثيرة للقلاقل لتغيير الوضع القائم في المنطقة“. وقال يوم السبت إن الولايات المتحدة لن تغير طريقة تنفيذ عملياتها في المنطقة.

وقال البيت الأبيض يوم الثلاثاء إن النزاع بين الصين واليابان على الجزر ينبغي أن يحل بالطرق الدبلوماسية.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إرنست للصحفيين في كاليفورنيا حيث يقوم الرئيس باراك أوباما برحلة ”السياسة التي أعلنها الصينيون في مطلع الأسبوع تزيد اشتعال الموقف دون داع.“

وأضاف ”هذا هو نوع الخلافات التي ينبغي ألا تعالج بالتهديدات أو باستخدام لغة مستفزة وإنما يمكن ويجب أن تحل دبلوماسيا.“

وقال خبراء إن الخطوة الصينية استهدفت التقليل من شأن زعم اليابان السيطرة الإدارية على المنطقة التي تضم جزرا صغيرة غير مأهولة تعرف في اليابان باسم سينكاكو وفي الصين باسم دياويو.

ولا تتخذ واشنطن موقفا من مسألة السيادة على الجزر لكنها تعترف بسيطرة اليابان إداريا عليها ولذلك فهي ملزمة بموجب معاهدة مع اليابان بالدفاع عنها في حالة نشوب صراع مسلح.

وقالت وزارة الدفاع الصينية يوم الاثنين إنها قدمت احتجاجا للسفارتين الأمريكية واليابانية في بكين ردا على انتقادات واشنطن وطوكيو.

وقالت وزارة الخارجية الصينية انها استدعت سفير اليابان وطالبت طوكيو ”بالكف عن الكلمات والأفعال التي تخلق توترا وتضر الاستقرار الاقليمي“. ومن ناحية أخرى استدعت طوكيو وسول دبلوماسيين صينيين للاحتجاج.

وعلاوة على ذلك أرسلت الصين حاملة الطائرات الوحيدة التي تملكها في مهمة تدريبية إلى بحر الصين الجنوبي اليوم الثلاثاء وسط نزاعات بحرية مع الفلبين ودول أخرى مجاورة ووسط التوتر بشأن إعلان منطقة الدفاع الجوي.

(إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير عمر خليل)

من فيل ستيوارت وديفيد ألكسندر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below