27 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 02:30 / منذ 4 أعوام

في اطار حملتها على الفساد.. الصين تفرض قيودا على استخدام السيارات الحكومية

الرئيس الصيني شي جين بينغ في بكين يوم 13 نوفمبر تشرين الثاني 2013 - رويترز

بكين (رويترز) - تشن الصين حملة للتصدي لاساءة موظفي الدولة استخدام المركبات الحكومية تتضمن تغيير طريقة تخصيصها وحظر ”الاستخدام العام“ في اطار سلسلة اجراءات تهدف إلى إصلاح سمعة الحزب الشيوعي فيما يتعلق بالبذخ والفساد.

وقالت الحكومة في بيان إن تقييد الصين استخدام السيارات للاغراض الرسمية لا يشمل المركبات المستخدمة في خدمات الطواريء او إنفاذ القانون أو تلك المجهزة ”بتكنولوجيا خاصة“.

وتشير بيانات اقتصادية نشرتها وكالة أنباء الصين الجديدة الرسمية (شينخوا) إلى أن مشتريات الحكومة الصينية من السيارات تبلغ حوالي 100 مليار يوان (16.41 مليار دولار) سنويا.

وأسطول المركبات الحكومية كان هدفا لحملات مكافحة الفساد في السابق.

وذكرت وسائل الإعلام المحلية في أكتوبر تشرين الاول أن السيارات الرسمية ستزود بنظام تحديد المواقع لمنع الاستخدام الشخصي من قبل الموظفين العموميين الذين قالت تقارير انها كانوا يستفيدون من 200 ألف سيارة لأغراض خاصة.

وفي ابريل نيسان قام الجيش الصيني بتغيير اللوحات المعدنية لسياراته وشاحناته وكثير منها من الانواع العالمية الفاخرة في محاولة لوقف اساءة استخدام اللوحات في انتهاك قوانين السير والتزود بالوقود مجانا.

ويتزعم الرئيس الصيني شي جين بينغ الذي تولى منصبه في مارس اذار حملة لمكافحة الكسب غير المشروع. واستهدف الحزب كل شيء من بناء المباني الرسمية إلى الخمور التي تقدم في المآدب الرسمية.

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below