2 أيلول سبتمبر 2013 / 03:54 / منذ 4 أعوام

جماعة: سلطات اذربيجان تشن حملة على المعارضين قبل انتخابات اكتوبر تشرين الاول

رئيس اذربيجان الهام علييف في مؤتمر صحفي في براج يوم 5 ابريل نيسان 2012. تصوير: ديفيد سيرني - رويترز

موسكو (رويترز) - قالت منظمة هيومن رايتس ووتش ان اذربيجان كثفت قمعها للنشطين والصحفيين لوقف انتقاد الرئيس الهام علييف قبل انتخابات الرئاسة التي تجري في اكتوبر تشرين الاول .

واضافت المنظمة في تقرير ان السلطات في اذربيجان الغنية بالنفط اعتقلت العشرات بسبب اتهامات ملفقة وفرقت تجمعات مناهضة للحكومة وسنت قوانين تحد من حرية التعبير وتكوين جمعيات خلال الثماني عشر شهرا الماضية.

ولم يتسن الوصول للسلطات الاذربيجانية للتعليق على ذلك ولكن باكو نفت مرارا انتهاك حقوق الانسان في الماضي.

وقال جورجي جوجيا الباحث في هيومن رايتس ووتش ان”محاكمة الاشخاص الذين ينتقدون السلطات ويبلغون عن امور محل اهتمام عام محاولة مثيرة للسخرية ومكشوفة لكبت منتقدي الحكومة.“

ومن شبه المؤكد ان يفوز علييف (51 عاما) في الانتخابات المقبلة في اكتوبر تشرين الاول على الرغم من المعارضة المتزايدة من جانب الاذربيجانيين الذين ضجروا من حكمه.

ويحكم الهام علييف اذربيجان منذ ان خلف والده في 2003 وتتودد القوى الغربية لاذربيجان بسبب دورها كبديل لروسيا في تزويد اوروبا بالنفط والغاز.

وقال تقرير هيومن رايتس ووتش ان القوى الغربية تنتقد بشكل عام انتهاكات اذربيجان لحقوق الانسان ولكن لم يكن لتلك الانتهاكات المذكورة تأثير كبير على علاقات تلك القوى مع اذربيجان.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below