2 أيلول سبتمبر 2013 / 18:44 / بعد 4 أعوام

مئات المحتجين الكروات يدمرون لافتات مخصصة للأقلية الصربية

زغرب (رويترز) - قالت الإذاعة الكرواتية إن مئات المحتجين الكروات مزقوا لافتات مكتوبة بالحروف السلافية التي تكتب بها اللغة الصربية وضعت يوم الاثنين في مدينة كرواتية تعرضت للتدمير في حرب الاستقلال عن يوغسلافيا السابقة التي كان الصرب يهيمنون عليها.

ووضعت اللافتات في مدينة فوكوفار بموجب قانون في كرواتيا يلزم بكتابة اللافتات والعلامات باللغتين في أي منطقة ينتمي أكثر من ثلث سكانها إلى أقلية عرقية.

ودمرت مدينة فوكوفار أثناء حصار فرضته القوات اليوغسلافية والصربية على مدى ثلاثة أشهر في أواخر عام 1991. ورغم إعادة بناء المدينة فما زالت فقيرة ويرتفع فيها معدل البطالة والتوتر العرقي.

وقالت وكالة هينا الرسمية للأنباء إن المحتجين تغلبوا على حراس الشرطة ودمروا لافتات جديدة بالأبجدية السلافية عند مكتب الضرائب المحلي ومركز الشرطة في فوكوفار.

وذكرت الشرطة أن أربعة من رجالها أصيبوا بجروح طفيفة في مشاجرة مع المحتجين الذين تفرقوا بعد تدمير اللافتات.

ويستطيع كل من الكروات والصرب فهم لغة الآخر لكن الكروات يستخدمون الأحرف اللاتينية بينما يستخدم الصرب الأحرف السلافية مثل الروس والبلغاريين. ويرى بعض الكروات في هذه الحروف رمزا يذكرهم بالقتال مع الجيش اليوغسلافي والميليشيات الصربية في حرب الاستقلال بين عامي 1991 و1995.

إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير عمر خليل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below