5 حزيران يونيو 2013 / 11:28 / بعد 4 أعوام

محتجون أتراك يطالبون الحكومة بالتراجع عن مشروع اسطنبول

انقرة (رويترز) - طالبت جماعة تركية الحكومة يوم الاربعاء بالتخلي عن تطوير حديقة جيزي بساحة تقسيم في اسطنبول وان تفصل مسؤولي الحكومة وقادة الشرطة الذين تحملهم الجماعة التي تنظم الاحتجاجات مسؤولية العنف الذي حدث خلال أيام من الاشتباكات في شتى انحاء البلاد.

مجموعة من السياح في ميدان تقسيم باسطنبول يوم الأربعاء. تصوير: ستويان نينوف - رويترز

وأبلغ أعضاء جماعة التضامن مع تقسيم الصحفيين بأنهم قدموا طلباتهم الى نائب رئيس الوزراء بولنت ارينج خلال اجتماع عقد في العاصمة التركية انقرة. وتتضمن الطلبات أيضا الافراج عن المحتجين المعتقلين ووقف استخدام الشرطة للقنابل المسيلة للدموع ورفع القيود على حرية التعبير.

وفجر تعامل الشرطة مع الاحتجاج السلمي يوم الجمعة أياما من الاشتباكات قتل خلالها اثنان.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below