5 حزيران يونيو 2013 / 11:43 / بعد 4 أعوام

أمريكا تشعر "بقلق بالغ" إزاء خطط إيران المتعلقة بمفاعل نووي

السفير الأمريكي جوزيف ماكمانوس قبل اجتماع مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة في فيينا يوم الأربعاء. تصوير: هاينز بيتر بادر - رويترز

فيينا (رويترز) - قالت الولايات المتحدة يوم الأربعاء إنها تشعر ”بقلق بالغ“ إزاء خطط إيران تشغيل مفاعل جديد يعمل بالماء الثقيل عام 2014 ورفضها تزويد الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة بالمعلومات اللازمة الخاصة بتصميم المفاعل.

ويقول دبلوماسيون غربيون وخبراء إن مفاعل اراك قد ينتج بلوتونيوم يمكن استخدامه في تصنيع قنابل نووية إذا جرت إعادة معالجة الوقود المستنفد وهو أمر تقول إيران إنها لا تعتزم القيام به. وتقول طهران إن المفاعل سينتج نظائر مشعة للاستخدام الطبي والزراعي.

وقال السفير الأمريكي جوزيف ماكمانوس لمجلس محافظي الوكالة ”نشعر بقلق بالغ لأن إيران تقول إن مفاعل أي أر-40 الذي يعمل بالماء الثقيل في اراك يمكن أن يتم تشغيله بحلول عام 2014 ...إلا أنها ما زالت ترفض تقديم المعلومات المطلوبة عن تصميم المفاعل.“

وأشار الى ان أحكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية تنص على ضرورة ان تبلغ اي دولة عضو الوكالة التي تتخذ من فيينا مقرا لها باي منشأة نووية فور ان تقرر بناءها وان تقدم تفاصيل التصميم.

وأضاف ”رفض ايران الوفاء بهذا الالتزام الاساسي هو بالضرورة يدعو للتساؤل عما اذا كانت ايران مستمرة مرة اخرى في انشطة نووية مستترة.“

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below