7 حزيران يونيو 2013 / 13:13 / بعد 5 أعوام

فرنسا تمنع مسيرة لشبان من أقصى اليمين بعد مقتل طالب

باريس (رويترز) - منعت السلطات الفرنسية مسيرة لشبان من أقصى اليمين كانت مقررة يوم السبت في مدينة تولوز بجنوب فرنسا بعد أن أثار مقتل طالب من اليسار هذا الأسبوع القلق من اندلاع اعمال عنف في الشوارع من قبل الجماعات اليمينية المتشددة.

وعبر رئيس بلدية تولوز الاشتراكي عن قلقه بسبب مسيرة مسائية بالمشاعل لإحياء ذكرى انتصار جيش مسيحي في عام 721 على مسلمين كانوا يحاصرون المدينة وذلك بعد اشتباك بين شبان يمينيين متشددين وآخرين من أقصى اليسار في باريس يوم الأربعاء مما أدى إلى مقتل طالب في التاسعة عشرة من العمر.

وذكر مقر شرطة تولوز أنه يخشى ”تهديدا كبيرا بالفوضى العامة“ إذا نظمت المسيرة.

وشهدت فرنسا في الشهور القليلة الماضية أحداثا منها رشق الشرطة بالقرميد من قبل شبان من أقصى اليمين وتحطيم سيارات خلال مسيرات بالشوارع قادها محافظون وكاثوليك احتجاجا على تقنين زواج المثليين جنسيا في البلاد.

ويهز الظهور المفاجئ لجماعات أقصى اليمين المعارضة اليمينية المتشرذمة بالفعل في فرنسا حيث تسعى مارين لوبين زعيمة الجبهة الوطنية إلى النأي بنفسها عنها ويبحث حزب الاتحاد من أجل حركة شعبية المحافظ تأييد أو معارضة التحرك المعارض لزواج المثليين.

وكان المئات قد احتشدوا مساء الخميس بالقرب من موقع هجوم يوم الأربعاء بوسط باريس ورددوا شعارات يسارية.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below