8 حزيران يونيو 2013 / 08:29 / منذ 4 أعوام

معظم اعضاء الكونجرس يؤيدون برامج التنصت على الامريكيين

واشنطن (رويترز) - يوجه الكونجرس الامريكي اعنف الانتقادات للرئيس باراك اوباما غالبا ورغم ذلك فان عددا كبيرا من منتقدية ساندوه على غير المعتاد بعدما كشفت تقارير ان الحكومة تنفذ عمليات تجسس واسعة النطاق على اتصالات الامريكيين وانشطتهم على الانترنت.

ودعا عدد قليل من اعضاء الكونجرس لاجراء تحقيقات أو عقد جلسات مغلقة عقب الكشف عن انشطة التنصت الاسبوع الماضي وتقدمت مجموعة صغيرة بمشروع قانون يهدف ”لوقف تنصت وكالة الامن الوطني على مواطني الولايات المتحدة.“

وقالت ليزا موركوفيسكي العضو الجمهوري بمجلس الشيوخ يوم الجمعة ”استثمارنا في حماية أرواح الامريكيين وحرياتهم معا ليس مطلقا“ ودعت لمراقبة صارمة لهذه السياسة.

ومساندة الاجراءات الامنية الصارمة قد يكون من القضايا القليلة التي تتخطى المواقف الحزبية الجامدة. وتباينت ردود الفعل بين الجمهوريين والديمقراطيين ما يحد من فرص اي تغيير بايعاز من الكابيتول هيل.

ودافع اوباما عن البرنامج يوم الجمعة قائلا انه ساهم في حماية البلاد من هجمات ارهابية. واشار أكثر من مرة إلى ان الكونجرس على اطلاع واف بانشطة مراقبة الانترنت.

ووجد اعضاء الكونجرس صعوبة في تحديد مواقفهم وكرر الجمهوريون والديمقراطيون تأكيدات أوباما على ضرورة تحقيق توازن دقيق بين الخصوصية والمخاوف الامنية.

وقالت باربره بوكسر عضو مجلس الشيوخ عن الحزب الديمقراطي ”دائما ما تتمثل المشكلة في تحقيق توازن بين حماية الشعب الأمريكي وحماية حرياتنا. من ثم اعتقد دائما ان علينا ان نراجع هذا الوضع ولكن لا شك ان هذه البرامج انقذت ارواحا.“

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below