6 أيلول سبتمبر 2013 / 20:34 / بعد 4 أعوام

مشرعون روس يلغون رحلة لأمريكا بسبب موقف الكونجرس

واشنطن (رويترز) - قال السفير الروسي في واشنطن يوم الجمعة إن مشرعين روس ألغوا زيارة مزمعة للولايات المتحدة لمناقشة الأزمة في سوريا بعد أن رفض زعماء الكونجرس الأمريكي مقابلتهم.

وتمارس إدارة الرئيس باراك أوباما ضغوطا مكثفة على الكونجرس كي يوافق على توجيه ضربة عسكرية أمريكية لسوريا ردا على هجوم مزعوم بالأسلحة الكيماوية شنته الحكومة السورية قرب دمشق الشهر الماضي.

ويعارض المشرعون الروس فيما يبدو العمل العسكري ضد روسيا ومارسوا ضغطا على نظرائهم الأمريكيين لرفض هذا العمل.

وقال السفير الروسي سيرجي كيسلياك إن الروس الذين طلبوا قبل عدة أيام القيام بهذه الزيارة لواشنطن قرروا إلغاءها بعد أن رفض زعماء في مجلسي النواب والشيوخ مقابلتهم.

وقال السفير الذي كان يتحدث في مركز أبحاث ذا ناشونال انترست في واشنطن ”أصبنا بخيبة أمل. الوفد لن يأتي. اعتقد أن المشرعين الأمريكيين ضيعوا فرصة على الأقل للاطلاع على بعض الآراء البديلة.“

وأضاف إن المشرعين الروس ”أرادوا أن يستمع إليهم وأن يسمعوا.“ وأضاف ”ظنوا أنها قضية مهمة“ وأرادوا بحثها ”بغض النظر عن مستوى الاتصالات فيما بين المجلسين التشريعيين.“

وأكد مساعدون إن جون بينر رئيس مجلس النواب وهو جمهوري وزعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ هاري ريد وهو ديمقراطي رفضا مقابلة المشرعين الروس بشأن سوريا. ولم يذكر المساعدون تفاصيل.

ويزيد إلغاء الاجتماع من تدهور العلاقات الأمريكية الروسية بسبب الأزمة في سوريا وقرار موسكو منح حق اللجوء لإدوارد سنودن المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي الأمريكية الذي كشف تفاصيل برنامج أمريكي للمراقبة.

إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below