10 حزيران يونيو 2013 / 13:28 / بعد 4 أعوام

قازاخستان تطلق مشروع "طريق الحرير" للربط بين الصين وأوروبا

آستانة (رويترز) - أطلقت قازاخستان خطا جديدا للسكك الحديدية يربط بين الصين وأوروبا بهدف التفوق على مسارات منافسة وتقليل زمن الرحلة في ظل تدفق متزايد للبضائع بامتداد طريق الحرير القديم.

وقال يركين ميربيكوف نائب رئيس إدارة السكك الحديدية في وزارة النقل بقازاخستان في مقابلة ”قازاخستان جسر افتراضي يربط بين الشرق والغرب... يمكن ان نقول في واقع الأمر إن هذا هو إحياء لطريق الحرير.“

وقبل قرون كانت قوافل الجمال والخيول القادمة من الصين تستغرق شهورا للوصول إلى أوروبا عبر صحاري آسيا الوسطى لمقايضة الحرير بالدواء والعطور والأحجار الكريمة.

وأصبحت القطارات تستغرق حاليا 15 يوما فقط وهي تحمل حاويات لبضائع الكترونية ومواد بناء وشحنات أخرى لتقطع 10800 كيلومتر من تشونغ تشينغ في جنوب غرب الصين إلى دويزبورج في منطقة رور الصناعية بألمانيا.

وفي أواخر العام الماضي أتمت قازاخستان مد طريق طوله 293 كيلومترا من تشتيجين إلى كورجاس عند الحدود الصينية بحيث يصبح جزءا من شبكة القطارات الوطنية القائمة بالفعل إلى جانب فتح خط آخر بين الصين وأوروبا يعبر بأراضيها.

وقال ميربيكوف إن الحجم السنوي للبضائع التي تمر بهذا الطريق من المقرر ان يصل إلى مليوني طن هذا العام وسيرتفع في نهاية الأمر إلى 15 مليون طن.

وقال ميربيكوف ”الصين وقازاخستان والشركاء الأوروبيون.. الجميع مستعدون (للتعامل مع هذه الكميات) غدا.“

وتابع ”كل السكك الحديدية وكذلك الجمارك وحرس الحدود مستعدون للمساعدة على المرور السريع للشحنات عبر أراضيها.“

وتعبر القطارات المتجهة إلى أوروبا والقادمة من الصين قازاخستان إلى روسيا. ثم تصل إلى روسيا البيضاء ثم بولندا قبل بلوغها دويزبورج في ألمانيا.

إعداد دينا عفيفي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below