11 حزيران يونيو 2013 / 05:03 / بعد 4 أعوام

شرطة مكافحة الشغب التركية تدخل ميدان تقسيم باسطنبول

شرطة مكافحة الشغب خلال اشتباكات مع محتجين في ميدان في انقرة يوم 9 يونيو حزيران 2013 - رويترز

اسطنبول (رويترز) - قال شاهد من رويترز ان مئات من افراد شرطة مكافحة الشغب التركية دخلوا ميدان تقسيم في اسطنبول يوم الثلاثاء وقاموا باطلاق الغاز المسيل للدموع لتفريق اعداد صغيرة من المحتجين الذين كانوا ينظمون مظاهرات ضد خطط اعادة تطوير حديقة مجاورة.

وازالت الشرطة لافتات المحتجين التي كانت متدلية من مبنى يطل على الميدان وقال محافظ اسطنبول حسين عوني انه ليس لدى الشرطة نية فض الاحتجاج في حديقة جيزي المجاورة.

وقال عوني على تويتر ”هدفنا ازالة اللافتات والصور من على تمثال اتاتورك ومركز اتاتورك الثقافي.ليس لنا هدف اخر.“

وتجمع رجال الشرطة الذين يرتدون خوذات بيضاء ويحملون دروعا على الدرج المؤدي من الميدان الى الحديقة في الوقت الذي وقفت فيه عربات مدافع المياه التابعة للشرطة حول الميدان.

وكان رئيس الوزراء التركي طيب أردوغان قد وافق على الاجتماع مع زعماء الحركة التي تحولت احتجاجاتها السلمية في اسطنبول إلى موجة من المظاهرات المناهضة للحكومة والتي قتل خلالها ثلاثة اشخاص بالاضافة الى اصابة نحو خمسة الاف شخص.

ورفض اردوغان المحتجين مرارا بوصفهم ”رعاعا“ او ”حثالة“.غير أن نائبه بولنت ارينتش قال يوم الاثنين إن زعماء حركة حديقة جيزي طلبوا لقاءه في مسعى لإنهاء الاضطرابات .

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below