19 حزيران يونيو 2013 / 02:28 / بعد 4 أعوام

شركة بيميكس النفطية المكسيكية تتلقى تحذيرا "كاذبا" من قنبلة

مكسيكو سيتي (رويترز) - قامت شركة بيميكس النفطية المكسيكية المملوكة للدولة بإخلاء مقرها في العاصمة مكسيكو سيتي يوم الثلاثاء بعد ان تلقت تحذيرا من قنبلة لكنها قالت في وقت لاحق إنه كان تحذيرا كاذبا.

وقالت الشركة في رسالة على تويتر ”انتهينا من تفتيش برج بيميكس ولم نعثر على شيء... كان تحذيرا كاذبا.“

وفي يناير كانون الثاني أودى انفجار في مقر الشركة في وسط العاصمة المكسيكية بحياة 37 شخصا على الاقل. وقالت الحكومة ان الانفجار نتج عن تسرب للغاز رغم ان كثيرين من المكسيكيين شككوا في ذلك التفسير وتكهنوا بان الانفجار ربما أحدثته قنبلة.

وتعكف الحكومة الجديدة في المكسيك التي تولت السلطة في ديسمبر كانون الاول على اعداد خطط لفتح الشركة المملوكة للدولة امام الاستثمار الخاص وهي مسألة حساسة في البلاد.

وبيميكس رمز للاكتفاء الذاتي في المكسيك منذ تأميم صناعة النفط في 1938 .

واثارت خطط الحكومة -التي لم يكشف النقاب حتى الان عن تفاصيلها- إتهامات بأن الرئيس انريكي بينا نيتو يخطط لخصخصة الشركة وهي اتهامات نفاها بشكل متكرر.

إعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below