21 أيلول سبتمبر 2013 / 13:10 / بعد 4 أعوام

مسلحون يقتحمون مركزا للتسوق في نيروبي ومقتل 25 على الاقل

نيروبي (رويترز) - اقتحم مسلحون مركزا للتسوق في نيروبي يوم السبت وقتلوا ما لا يقل عن 25 شخصا بينهم أطفال في هجوم دفع العشرات الى الفرار الي متاجر ودار للسينما بينما هرع البعض الاخر الى الشوارع للنجاة بانفسهم.

مسعفون يحملون امرأة إلى سيارة اسعاف عند ساحة انتظار مركز تجاري هاجمه مسلحون في كينيا يوم السبت - رويترز

وأمكن سماع أصوات اطلاق نار بعد ساعات من بدء الهجوم بينما حاصر الجنود المركز التجاري وقامت الشرطة بتمشيط المجمع ولاحقت المهاجمين من متجر لاخر. وقال ضابط شرطة داخل المبنى ان المسلحين تحصنوا داخل متجر ناكومات وهو من اكبر سلاسل السوبر ماركت في كينيا.

وقال وهو يشير الى متجر لاحذية الاطفال حيث شوهدت دماء ”اخرجنا ثلاث جثث من هذا المتجر.“

واستدار وهو يشير الى منفذ لبيع شطائر الهامبرجر حيث كانت الموسيقى مازالت تعزف وترك الطعام في مشهد دام مماثل قائلا ”اخرجنا جثتين من هنا“.

والهجوم على مركز وستجيت التجاري هو الاسوأ منذ ان فجرت خلية تابعة للقاعدة السفارة الامريكية في نيروبي في هجوم في 1998 قتل فيه أكثر من 200 شخص. وفي 2002 هاجمت نفس الخلية فندقا يملكه اسرائيليون وحاولت اسقاط طائرة اسرائيلية في هجوم منسق.

ورقد شرطيان يرتديان ملابس مدنية على الارض وبنادقهما موجهة نحو مدخل متجر ناكومات. وتناثرت بقع الدماء وفوارغ الطلقات على الارض وتحطم زجاج النوافذ. وجذب شرطي جثة فتاة صغيرة على الارض ووضعها بجوار محفة.

وتحدثت محطات تلفزيونية محلية عن احتجاز رهائن لكن لم يرد تأكيد رسمي.

وكانت حركة الشباب الصومالية المتشددة التي تنسب اليها كينيا المسؤولية عن هجمات على كنائس وقوات الامن قد هددت بتوجيه ضربات الى ويستجيت وهو مركز للتسوق يتردد عليه العاملون المغتربون. وجاءت سلسلة الهجمات بعد اجراءات اتخذتها القوات الكينية ضد متشددين مرتبطين بالقاعدة في الصومال قبل عامين.

وقال الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود ان من المبكر استخلاص نتائج. واضاف قائلا لرويترز في واشنطن ”لا يوجد أي دليل على ان الذين فعلوا ذلك صوماليون.“

ورغم ان العملية تبدو من تنفيذ متشددين أكثر منه عملية اجرامية الا انه لم يتضح ان كان المهاجمون من المتشددين الدينيين. وقالت امرأة غادرت المبنى لصحفي ان احد المهاجمين طلب من جميع المسلمين مغادرة المكان لكن لم يصدر أي اعلان للمسؤولية.

وحلقت طائرات هليكوبتر للشرطة فوق الموقع بينما وجهت الشرطة المسلحة نداءات طالبت فيها الموجودين داخل مركز التسوق بمغادرته وفر العشرات من المبنى. وتصاعد الدخان من احد المداخل وقال شهود انهم سمعوا أصوات انفجارات.

وقال آخرون إنهم رأوا نحو خمسة مسلحين يقتحمون مركز ويستجيت وإن الواقعة تبدو أنها هجوم وليست سرقة مسلحة.

ويضم مركز التسوق عددا من المتاجر المملوكة لاسرائيليين رغم انه لم يتضح على الفور ان كانت هي الهدف في الهجوم. ونجا اربعة اسرائيليين على الاقل في الهجوم احدهم مصاب بجروح طفيفة.

وقالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الاسرائيلية “حتى الان يبدو انه حادث كيني داخلي أي انه هجوم ارهابي وليس هجوما يستهدف اسرائيليين تحديدا.

وقالت وزارة الداخلية الكينية ”من المحتمل أن يكون هجوما لإرهابيين ومن ثم نحن نتعامل مع الأمر بجدية بالغة.“

وقال شاهد عيان انه سمع أصوات سيارات مسرعة تتوقف بشكل مفاجيء أعقبها بعد لحظات انفجار ثم اطلاق نار مستمر من الطابق الارضي.

وقال شخص آخر من الناجين ان شخصا يبدو صوماليا اطلق عليه الرصاص.

وصعد بعض المتسوقين باستخدام درجات السلم والسلالم الكهربائية واختبأوا في محيط دور العرض بالمركز. وعثرت الشرطة على مجموعة مذعورة اخرى من الاشخاص مختبئة في دورة مياه بالطابق الاول.

ونقل بعض الجرحى على محفات الى خارج المبنى. واصيب كثيرون من الضحابا بجروح خفيفة متعددة ناجمة فيما يبدو عن الحطام المتطاير. وخرج آخرون سيرا على الاقدام بعضهم شوهدت ضمادات عليها اثار دماء حول جروح اصيبوا بها.

من إدموند بلير وجوران توماسيفيتش

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below