21 أيلول سبتمبر 2013 / 15:16 / بعد 4 أعوام

أفغاني يرتدي زي قوات الامن يقتل ثلاثة جنود أجانب

كابول (رويترز) - قال مسؤولون عسكريون بالقوات الافغانية والغربية إن أفغانيا يرتدي زي قوات الامن قتل بالرصاص ثلاثة جنود من القوات الخاصة الاجنبية وأصاب جنديا آخر بجروح.

ومنذ العام الماضي أصبحت الهجمات التي ينفذها جنود أفغان على حلفائهم في قوة المعاونة الأمنية الدولية التابعة لحلف شمال الاطلسي (ايساف) مشكلة خطيرة تهدد بتقويض التأييد الذي يتآكل بالفعل للحرب في الدول الغربية التي ترسل قوات الى أفغانستان.

وقالت إيساف في بيان ”قتل ثلاثة من أفراد قوة المعاونة الأمنية الدولية عندما أطلق أفغاني يرتدي زي قوات الأمن الأفغانية الرصاص عليهم في شرق أفغانستان اليوم.“

وقال مسؤول أفغاني طلب عدم نشر اسمه ان الجنود الثلاثة الذين قتلوا هم من القوات الخاصة لكنه امتنع عن الكشف عن جنسياتهم.

وتشارك الولايات المتحدة بالجزء الاكبر في قوات إيساف في شرق البلاد. وهذا الهجوم هو السابع الذي ينفذه جندي افغاني هذا العام وقتل 12 جنديا من ايساف في هذه الهجمات.

ووقع اخر هجوم جرى الابلاغ عنه في التاسع من يوليو تموز عندما اطلق جندي أفغاني في قاعدة عسكرية في قندهار الرصاص فقتل جنديا وأصاب ثلاثة اخرين.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الافغانية الجنرال زاهر عظيمي ”يمكننا ان نؤكد ان ثلاثة من جنود ايساف قتلوا وان جنديا اصيب في هجوم شنه فرد يرتدي زي قوات الامن الافغانية في جارديز.“

وقال عظيمي ان جنودا أفغان قتلوا المهاجم بالرصاص على الفور بعد الهجوم.

وجارديز عاصمة بكتيا وهو اقليم مضطرب على الحدود مع باكستان كما انها معقل لشبكة حقاني وهي جماعة متمردة مرتبطة بطالبان.

وقال عظيمي ان الوزارة تحقق في الحادث.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below