25 حزيران يونيو 2013 / 06:09 / منذ 4 أعوام

رئيس اندونيسيا يعتذر عن موجة الضباب الدخاني

جاكرتا (رويترز) - اعتذر الرئيس الاندونيسي سوسيلو بامبانج يودويونو عن حرائق الغابات المستعرة التي غطت جارتيه سنغافورة وماليزيا بضباب دخاني كثيف في أسوأ أزمة تلوث للهواء في جنوب شرق آسيا خلال 16 عاما.

وقال يودويونو إن بلاده تبذل كل ما في وسعها لاحتواء الحرائق على جزيرة سومطرة ومنها نشر طائرات عسكرية لإخماد الحرائق مضيفا انها خصصت نحو 200 مليون روبية (20 مليون دولار) لمكافحة الكارثة.

وتضر الأزمة الممتدة منذ نحو اسبوع وصل فيها تلوث الهواء في ماليزيا وسنغافورة لمستويات خطرة بقطاعي السياحة والأعمال في كلا البلدين وقد ينجم عنها تأثيرات اقتصادي اكبر من موجة ضباب مماثل عام 1997 قدرت خسائرها بنحو تسعة مليارات دولار.

وقال يودويونو "كرئيس اعتذر وأطلب تفهم اصدقائنا في سنغافورة وماليزيا."

وبعد اسبوع من انتشار ضباب دخاني كثيف تحسنت بدرجة كبيرة جودة الهواء في المركز المالي بسنغافورة وظل مؤشر التلوث تحت المستويات "غير الصحية" منذ مطلع الأسبوع.

إعداد معاذ عبدالعزيز للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below