25 حزيران يونيو 2013 / 12:09 / منذ 4 أعوام

اخلاء مستشفيات ومكاتب في بولندا بعد تهديدات بوجود قنابل

وارسو (رويترز) - قال وزير الداخلية البولندي إن السلطات أجلت يوم الثلاثاء مئات الاشخاص من 21 مستشفى ومكتبا في عدة مدن من بينها وارسو بعد تلقي بلاغات بالبريد الالكتروني بوجود قنابل اتضح فيما بعد انها كاذبة.

وقال بارتلوميي سينكيويتش للصحفيين ”لا يوجد خطر على حياة الناس وصحتهم. اتضح ان هذه البلاغات كاذبة. نتلقى تهديدات كاذبة كل يوم لكن نطاقها هذه المرة كان لا يقارن.“

وأمرت الشرطة في مدن بانحاء بولندا باخلاء منشآت عامة منها مستشفيات ومكاتب مدعين بعد تلقيها تهديدات عبر البريد الالكتروني.

وعرض التلفزيون لقطات لرجال الشرطة ومعهم الكلاب البوليسية وهم يفحصون سيارات متوقفة أمام عدد من المستشفيات.

ولم يعلق وزير الداخلية على التهديدات او دوافعها.

وقالت قناة تي.في.ان. 24 ان واحدة على الاقل من الرسائل اشتملت على عبارة ”سنتعامل معكم!“.

وفي بلدة كاتوفيتشي بجنوب بولندا أجلى مسؤولون 700 شخص على الاقل من مستشفيين ومقر ادارة مكتب الادعاء الاقليمي. كما أجلي نحو 300 شخص من مكاتب الادعاء في وارسو.

ويعاقب من يتهم بالتورط في هذه التهديدات بعقوبة السجن ثماني سنوات.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below