24 أيلول سبتمبر 2013 / 07:02 / بعد 4 أعوام

ضابط سابق في مكتب التحقيقات الامريكي يواجه حكما بالسجن بتهمة تسريب معلومات

واشنطن (رويترز) - توصل ضابط سابق في مكتب التحقيقات الاتحادي الامريكي الى اتفاق مع الادعاء يقر بموجبه بتهم منسوبة له ومن المرجح ان يحكم عليه بالسجن لاطلاعه صحفيا على عملية أمريكية لاحباط خطة هجوم بقنبلة ليصبح بذلك أحدث موظف حكومي توجه له اتهامات جنائية لتسريبه اسرارا رسمية.

وفجر التحقيق الذي انتهى بالتوصل الى اتفاق بين الادعاء ودونالد جون ساشتليبين (55 عاما) من ولاية انديانا جدلا حول حرية الصحافة حين قالت وكالة أسوشيتيد برس هذا العام انه في اطار التحقيق الحكومي صادرت وزارة العدل الامريكية سجلاتها الهاتفية دون علمها.

وجاء في المذكرة المقدمة لمحكمة انديانابوليس الجزئية ان ساشتليبين وافق على الاعتراف بتهمتين لهما صلة باساءة استخدام معلومات الامن القومي.

كما جاء في المذكرة انه وافق أيضا على ان يصدر عليه حكم بسجنه ثلاثة أعوام وسبعة أشهر لاخباره وكالة الانباء بخطة القنبلة اضافة الى ثماني سنوات وشهر لاتهامات أخرى غير ذات صلة متعلقة بصور اباحية للاطفال.

وفي حالة موافقة القاضي على الاتفاق سيكون حكم السجن هو الاطول الصادر من محكمة مدنية لتسريب معلومات سرية لصحفي.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير محمد نبيل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below