24 أيلول سبتمبر 2013 / 10:17 / بعد 4 أعوام

كينيا تمشط مركز تسوق اقتحمه مسلحون إسلاميون

نيروبي (رويترز) - قالت كينيا اليوم الثلاثاء إنها بسطت سيطرتها على مركز للتسوق في نيروبي هاجمه مسلحون إسلاميون وقتلوا فيه 62 شخصا لكنها مازالت تبحث عن المهاجمين الذين يعتقد أن بينهم أمريكيين وبريطانية.

ضباط شرطة بالقرب من مركز وستجيت التجاري في نيروبي يوم الثلاثاء - رويترز

ودوت أصداء أعيرة نارية في ساعة مبكرة يوم الثلاثاء بعد ساعات من الهدوء في اليوم الرابع منذ اقتحم أفراد من جماعة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة مركز وستجيت يوم السبت الماضي وأطلقوا النار والقنابل بداخله.

وحلقت طائرات هليكوبتر فوق المجمع الذي يتردد عليه الأجانب والأثرياء والذي قالت حركة الشباب إنها هاجمته لمطالبة كينيا بسحب قواتها من الصومال.

وذكر تلفزيون سيتزن الكيني يوم الثلاثاء ان القوات قتلت ”ستة من المهاجمين“ الذين اقتحموا مركز التسوق لكنه لم يذكر تفاصيل أخرى ولم ينسب التقرير لمصدر.

وقالت القناة في عنوان مقتضب ”قتلت قوات الامن ستة من المهاجمين الباقين“. وكان مسؤولون قد صرحوا في وقت سابق بمقتل ثلاثة من ما بين 10 و15 مهاجما اقتحموا المبنى.

وذكرت مصادر أمنية ان قوات الامن مازالت تفتش المركز.

وخيم هدوء حذر خلال الليل خارج مركز وستجيت التجاري بعد يوم شهد اطلاق نار وانفجارات في المجمع فيما يشير الى ان المركز لم يتم تأمينه بالكامل. وحلقت طائرة هليكوبتر عسكرية فوق المبنى.

وقالت وزارة الداخلية الكينية في حسابها على تويتر ”قواتنا تمشط مركز التسوق طابقا طابقا بحثا عن أي شخص متبق. نعتقد انه تم اطلاق سراح جميع الرهائن.“ واضافت ان القوات الكينية ”تسيطر“ على المبنى.

وغادر عدد من الناجين المبنى الاثنين لكن لم يتضح حتى الان مصير اشخاص اعتبروا في عداد المفقودين بعد أربعة ايام من اقتحام المركز.

وقالت وزيرة الخارجية الكينية أمينة محمد في مقابلة مع شبكة تلفزيون امريكية ان ”اثنين او ثلاثة امريكيين“ وامرأة بريطانية كانوا بين المسلحين الذين نفذوا الهجوم.

واضافت ان الامريكيين ”شبان ربما تتراوح اعمارهم بين 18 و19 عاما“.

ومضت قائلة ”هم من اصل صومالي او اصل عربي لكنهم عاشوا في الولايات المتحدة.. في مينيسوتا ومكان اخر.“

وقال مسؤولون امنيون امريكيون ان السلطات الامريكية تحقق في معلومات قدمتها السلطات الكينية بأن مقيمين في دول غربية منها الولايات المتحدة ربما كانوا بين المهاجمين.

وقال بن رودس نائب مستشار الامن القومي بالبيت الابيض ”نتابع الوضع بعناية بالغة ونشعر بالقلق منذ فترة إزاء مساعي (جماعة) الشباب لتجنيد امريكيين اواشخاص يقيمون في امريكا للمجيء الى الصومال.“

وقال للصحفيين الذين يرافقون الرئيس الامريكي باراك أوباما الى الامم المتحدة في نيويورك انه ليس لديه أي معلومات مباشرة بأن امريكيين شاركوا في الهجوم لكنه عبر عن قلق الولايات المتحدة.

وعرض الرئيس الامريكي باراك اوباما تقديم دعم قائلا انه يعتقد ان كينيا ستبقى ركيزة للاستقرار في المنطقة.

وقال أوباما الذي ولد أباه في كينيا ان الولايات المتحدة تقف مع الكينيين ضد ”هذا الغضب الرهيب“.

وقال وزير الدفاع البريطاني فيليب هاموند انه يعتقد ان ستة بريطانيين قتلوا في الهجوم. والضحايا الاجانب الاخرون المعروفون هم من الصين وغانا وفرنسا وهولندا وكندا. وقال مسؤولون كينيون ان اجمالي عدد القتلى 62 على الاقل.

من دنكان ميريري وجيمس ماشاريا

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below