فرنسا تفتح تحقيقا رسميا مع أربعة إسلاميين مشتبه بهم

Fri Jun 28, 2013 6:51pm GMT
 

باريس (رويترز) - قالت مصادر قانونية وأمنية إن فرنسا فتحت يوم الجمعة تحقيقا رسميا مع أربعة يشتبه في أنهم إسلاميون أصوليون اعتقلوا في منطقة باريس هذا الأسبوع للاشتباه في تأمرهم لتنفيذ هجمات في فرنسا.

وثلاثة من بين الأربعة فرنسيون والأخير من بنين وقالت المصادر إن أعمارهم تتراوح بين 22 و34 عاما.

وأطلق سراح مشتبه بهما آخرين اعتقلا في نفس المداهمة يوم الاثنين.

ويعني فتح التحقيق الرسمي في فرنسا وجود "أدلة قوية أو متسقة" تشير إلى ترجيح ضلوع مشتبه به في جريمة. وكثيرا وليس دائما ما يؤدي هذا إلى محاكمة.

ورفعت فرنسا مستوى التأهب الأمني منذ يناير كانون الثاني عندما تدخل جيشها في مالي للمساعدة في دحر متمردين إسلاميين مرتبطين بالقاعدة سيطروا على شمال البلاد.

وكان رجل تحول للإسلام يشتبه بأنه طعن جنديا فرنسيا في باريس في هجوم بدافع ديني قد وضع رهن التحقيق الرسمي الشهر الماضي.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)