26 أيلول سبتمبر 2013 / 06:55 / منذ 4 أعوام

السجن 25 عاما لمترجم سابق في الجيش الامريكي لمحاولته بيع اسلحة لطالبان

نيويورك (رويترز) - أصدرت قاضية اتحادية أمريكية حكما بالسجن 25 عاما على مترجم سابق في الجيش الامريكي في العراق لمحاولته بيع صواريخ مضادة للطائرات وأسلحة اخرى لحركة طالبان الافغانية.

وكان ألوار بوريان وهو امريكي من أصل ايراني كردي من بين سبعة رجال وجهت لهم الاتهامات عام 2011 بعد تحقيق سري أجرته الادارة الامريكية لمكافحة التهريب في تهريب المخدرات في غرب افريقيا.

وقال الادعاء انه خلال اجتماعات عقدت في افريقيا واوكرانيا ورومانيا بدءا من اواخر عام 2010 رتب بوريان وباقي المتهمين معه لتقديم أسلحة وذخيرة وبرامج تدريب قيمتها 25 مليون دولار لممثلين سريين للادارة الامريكية لمكافحة التهريب قدموا أنفسهم على انهم مندوبو طالبان.

وفي ابريل نيسان قضت قاضية المحكمة الجزئية ناومي ريس بوتشولد بأن بوريان (39 عاما) مذنب بالتآمر لتقديم دعم مادي للارهابيين والتآمر للحصول على صواريخ مضادة للطائرات ونقلها.

وقالت بوتشولد قبل ان تنطق بحكم السجن 25 عاما على بوريان يوم الاربعاء ان تعريض ”مواطني الدولة التي آوته (للخطر) هو أمر شائن.“

وولد بوريان في المنطقة الكردية من ايران التي عصفت بها الحرب وجاء لاجئا الى الولايات المتحدة عام 1997. وخدم بعد ذلك كمترجم للقوات الامريكية في العراق قبل ان يتورط في تجارة سلاح سرية على المستوى الدولي.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below