26 أيلول سبتمبر 2013 / 17:06 / منذ 4 أعوام

غواصون يعثرون على جثتين في موقع غرق سفينة سياحية إيطالية

روما (رويترز) - عثر غواصون يوم الخميس على ما يعتقد أنهما جثتي آخر مفقودين من حادث غرق السفينة السياحية كوستا كونكورديا العام الماضي قبالة سواحل جزيرة جيجليو الإيطالية.

وكانت السفينة الضخمة تحمل ما يربو على أربعة آلاف من السياح وأفراد الطاقم عندما انقلبت على جانبها إثر اصطدامها بالصخور في 13 يناير كانون الثاني 2012 مما أسفر عن مقتل 32 شخصا من بينهم شخصان لم يتم انتشال جثتيهما.

وقال رئيس هيئة الحماية المدنية فرانكو جابرييلي للصحفيين إن الجثتين اللتين عثر عليهما يوم الخميس ”متطابقتان تماما“ مع أوصاف الشخصين المفقودين وهما هندي وإيطالية.

ورغم ذلك أضاف جابرييلي أنه لا يمكن التأكد من هويتيهما بشكل نهائي إلا بعد فحص الحمض النووي (دي.إن.إيه). وتم انتشال السفينة كوستا كونكورديا الأسبوع الماضي بعد أن ظلت جانحة على جانبها في المياه الضحلة منذ غرقها في عملية إنقاذ معقدة استمرت 19 ساعة.

ووصف جابرييلي انتشال الجثتين الغارقتين بعد 20 شهرا من تحت السفينة التي تزن 114500 طن بأنه ”شبه معجزة“.

ومن المقرر سحب السفينة بعيدا عن الجزيرة التي تمثل مقصدا للسائحين بحلول الربيع المقبل على أن يتم تفكيكها في نهاية الأمر.

إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below