27 أيلول سبتمبر 2013 / 00:12 / بعد 4 أعوام

نيبال تستدعي سفيرتها في الدوحة بعد وصفها قطر بأنها "سجن مفتوح"

الخرطوم (رويترز) - استدعت نيبال سفيرتها في الدوحة يوم الخميس بعد أن وصفت قطر بأنها ”سجن مفتوح“ للنيباليين الذين يعانون من انتهاكات تتعلق بالعمل وفي ظل حالة من الغضب إزاء ظروف العمل وحالات الوفاة بين العمال مع استعداد قطر لاستضافة كأس العالم لكرة القدم عام 2022.

وكانت السفيرة النيبالية مايا كوماري شارما أدلت بتصريحاتها قبل نحو ستة أشهر في مقابلة ولكن هذه التصريحات لم تجذب الاهتمام سوى الأسبوع الحالي بعد إعادة نشرها في تقرير لصحيفة الجارديان البريطانية وثق وفاة عشرات العاملين النيباليين في قطر خلال الصيف.

وقال مسؤولون إن الحكومة قررت في اجتماع لها إبعاد شارما بعد أن احتجت قطر على تصريحاتها. وكانت الحكومة التي يقودها الماويون عينت شارما العام الماضي.

وقال بيمال جوتام أحد مساعدي رئيس الحكومة المؤقتة خيل راج ريجمي لرويترز ”قررت الحكومة استدعاء السفيرة نظرا لأن تصريحاتها وسلوكياتها حادت عن الأعراف الدبلوماسية.“

ويعمل ملايين النيباليين في ماليزيا وكوريا الجنوبية والشرق الأوسط بما في ذلك قطر. وتمثل تحويلات المهاجرين نحو 20 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي لنيبال.

وذكر تقرير صحيفة الجارديان الذي نشر يوم الأربعاء إن آلاف العمال النيباليين يتعرضون لانتهاكات تتعلق بالعمل في حين تستعد قطر لاستضافة مونديال 2022.

وقالت اللجنة العليا لكأس العالم 2022 في قطر في بيان إن السلطات تحقق في هذه المزاعم التي انعكست سلبا على استعداداتها لأكبر حدث رياضي بعد الألعاب الأولمبية الصيفية.

ومنحت قطر حق تنظيم كأس العالم قبل ثلاث سنوات في قرار مفاجئ وتسابق الزمن حاليا لاستكمال مشروعات واسعة للبنية التحتية.

إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير احمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below