محكمة روسية تقضي بحبس نشطاء احتجوا على التنقيب عن النفط في القطب الشمالي

Thu Sep 26, 2013 11:38pm GMT
 

موسكو (رويترز) - قضت محكمة روسية يوم الخميس بحبس 14 نشطا من منظمة السلام الأخضر (جرينبيس) المعنية بحماية البيئة ومصور لمدة شهرين انتظارا لمزيد من التحقيقات بسبب احتجاجهم على التنقيب عن النفط في القطب الشمالي مما أثار انتقادات من المنظمة.

وقالت منظمة السلام الأخضر ووسائل إعلام روسية إن قضاة المحكمة في مدينة مورمانسك شمال روسيا رفضوا الإفراج بكفالة عن المعتقلين الخمسة عشر الذين كانوا من بين 30 شخصا على متن سفينة تابعة للمنظمة استخدمت في تنظيم الاحتجاج عند منصة بريرازلومنايا النفطية.

وأمرت المحكمة بحبس سبعة آخرين لمدة ثلاثة أيام بينما لا يزال ثمانية ينتظرون جلسة النظر في قضيتهم في وقت لاحق مساء يوم الخميس.

واعتقل جميع الأشخاص الثلاثين الأسبوع الماضي على متن السفينة كاسحة الجليد اركتيك صنرايز التي صادرها خفر السواحل الروسي بعد أن حاول اثنان منهم الصعود إلى منصة التنقيب عن النفط في بحر بارنتس والمملوكة لشركة جازبروم الحكومية يوم 18 سبتمبر أيلول.

وقال المدير التنفيذي لمنظمة السلام الأخضر جون سوفين "نشعر بقلق بالغ من قرار القاضي رفض الإفراج بكفالة."

ونقلت وكالة انترفاكس للأنباء عن المتحدث باسم لجنة التحقيق الاتحادية قوله يوم الخميس إن النشطاء المحكوم عليهم بالحبس شهرين قد يطلق سراحهم بكفالة قبل انتهاء هذه الفترة إذا ثبت أن دورهم كان محدودا.

(إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)