زعماء ومشاهير وحشود من أبناء جنوب افريقيا يشاركون في تأبين مانديلا

Tue Dec 10, 2013 9:46am GMT
 

جوهانسبرج (رويترز) - انضم رؤساء دول منهم الرئيس الأمريكي باراك أوباما والكوبي راؤول كاسترو إلى الآلاف من أبناء جنوب افريقيا للمشاركة في وداع رئيس البلاد الأسبق نلسون مانديلا يوم الثلاثاء في مراسم تأبين تكريما لقدرته على إزالة الاختلافات السياسية والعرقية والتقريب بين الخصوم.

وهبطت طائرة أوباما وكان على متنها أيضا الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش والسيدة الامريكية الاولى ميشيل أوباما في مطار ووتركلوف. وتوافدت حشود من أبناء جنوب افريقيا وهم يغنون ويرقصون وسط الأمطار على استاد سوكر سيتي لكرة القدم بجوهانسبرج حيث بدأت مراسم تأبين مانديلا.

ورغم العداء الايديولوجي بين الولايات المتحدة وكوبا منذ أكثر من 50 عاما كان أوباما وكاسترو من بين كبار الشخصيات التي تشارك في المراسم في استاد سوكر سيتي الذي شهد قبل 23 عاما احتفاء أنصار مانديلا به بعد خروجه من سجن نظام الفصل العنصري ورأوا فيه الأمل في جنوب افريقيا جديدة.

وتزامنا مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يوافق يوم الثلاثاء تعتبر مراسم تأبين مانديلا في الاستاد الذي يسع 95 ألف شخص الحدث الأهم في أسبوع حداد على رجل الدولة المحبوب على مستوى العالم الذي توفي يوم الخميس عن 95 عاما.

ورغم الأمطار سرت اجواء احتفالية خارج استاد سوكر سيتي ورقص الناس وأطلقوا صفارات الفوفوزيلا البلاستيكية وأنشدوا أغنيات تعود لأيام الكفاح ضد التفرقة العنصرية.

وقالت بيوتي بيول (51 عاما) التي شاركت الحشد في توديع مانديلا "كنت هنا في 1990 عندما أفرج عن مانديلا وأنا هنا مجددا لأودعه.

"أنا متأكدة أن مانديلا فخور بجنوب افريقيا التي ساعد في تكوينها. ليست مثالية ولكن لا يوجد شيء مثالي.. لقد حققنا خطوات واسعة."

وبدأت مراسم التأبين الساعة 1100 (0900 بتوقيت جرينتش). وتشمل تكريما للفترة التي قضاها مانديلا في السجن وصراعه السياسي الذي انتصر فيه وتوجه رمزا عالميا للنزاهة والتسامح.

ويشارك في المراسم أيضا رئيس زيمبابوي روبرت موجابي ورئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير. وكان بلير قد وصف موجابي بأنه دكتاتور يجب الاطاحة به. وفي المقابل وصف موجابي بلير بالامبريالي وخاطبه قائلا "اذهب إلى الجحيم."   يتبع

 
اشخاص يشاركون في حفل تأبين الزعيم الجنوب افريقي نيلسون مانديلا في ملعب سوكر سيتي في جنوب افريقيا يوم الثلاثاء. رويترز