سلوفاكيا تسعى للافراج عن اثنين من هواة الطيران الشراعي بإيران

Thu Dec 12, 2013 3:16pm GMT
 

براج (رويترز) - أجرى رئيس وزراء سلوفاكيا روبرت فيكو محادثات مع مسؤولين ايرانيين في طهران يوم الخميس في محاولة لضمان السماح لاثنين من هواة الطيران الشراعي السلوفاك بمغادرة البلاد بعدما اعتقلا في اتهامات تتعلق بالتجسس.

وكان ثمانية من السلوفاك قد احتجزوا في ايران في مايو ايار للاشتباه في التقاطهم صورا لمناطق محظور التصوير فيها. وأفرج عن ستة منهم في سبتمبر ايلول.

وقالت حكومة سلوفاكيا ان فيكو أجرى مباحثات مع النائب الاول للرئيس الايراني اسحق جهانغيري واجتمع مع الاثنين في سفارة سلوفاكيا في طهران.

وقالت متحدثة باسم الحكومة ان المحادثات مستمرة على مستوى منخفض حتى يتمكنا من مغادرة ايران.

وقالت الحكومة "اجتمع ممثلو دولة سلوفاكيا مع المواطنين السلوفاك في سفارتنا في طهران. المحادثات مستمرة على مستوى السلطات الأمنية المعنية."

وذكرت وسائل اعلام سلوفاكية ان المجموعة اعتقلت بالقرب من مدينة اصفهان بوسط ايران حيث توجد منشأة لتخصيب اليورانيوم.

ووجهت ايران بشكل متكرر اتهامات بالتجسس الى أجانب وايرانيين في السنوات الماضية.

وحدث تحسن في علاقات ايران مع العالم الخارجي بعد انتخاب الرئيس المعتدل نسبيا حسن روحاني.

وتوصلت ايران إلى اتفاق مع القوى العالمية الست الشهر الماضي لتقييد برنامجها النووي مقابل تخفيف محدود في العقوبات الدولية.

(إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

 
رئيس وزراء سلوفاكيا روبرت فيكو في صورة أرشيفية. رويترز