مقتل مسؤولة الصحة التي اصدرت شهادة ميلاد أوباما في تحطم طائرة

Fri Dec 13, 2013 5:36am GMT
 

كاواي (هاواي) (رويترز) - قالت السلطات الأمريكية يوم الخميس إن مسؤولة الصحة بهاواي التي حظيت باهتمام وطني عندما اصدرت نسخة من شهادة ميلاد الرئيس الأمريكي باراك أوباما عام 2011 لقيت حتفها في حادث سقوط طائرة قبالة جزيرة مولوكي.

توفيت لوريتا فودي مديرة إدارة الصحة في هاواي عندما سقطت طائرة ذات محرك واحد على متنها تسعة أشخاص تابعة لشركة طيران محلية صغيرة قبالة شبه جزيرة كالوبابا في مولوكي يوم الاربعاء خلال رحلة بين الجزر.

وقالت دارين مكراكين مسؤولة البحث والإنقاذ بخفر السواحل الأمريكي إن الطيار وسبعة ركاب آخرين نجوا من تحطم الطائرة بجروح مختلفة واشارت إلى أن أحد الجرحى سبح إلى الشاطئ.

وقال متحدث باسم إدارة الصحة في هاواي إن كيث ياماموتو نائب فودي كان بين الركاب الذين نجوا من حادث تحطم الطائرة.

وقال نيل أبيركرومبي حاكم هاواي الذي عين فودي عام 2011 في بيان "تنفطر قلوبنا. كانت لوريتا تحظى بحب عميق واحترام وكانت ناكرة للذات ومتفانية تماما وودودة مع زملائها في إدارة الصحة والناس في هاواي."

وقال متحدث باسم مجلس سلامة النقل الوطني إن الوكالة تحقق في الحادث وستصدر تقريرا أوليا في غضون 10 أيام إلى 14 يوما.

وكانت فودي اصدرت وسط اتهامات بأن أوباما لم يولد في الولايات المتحدة نسخة من الشهادة الأصلية لميلاده في هاواي.

وقالت آنذاك إنه "تقديرا لوضعك كرئيس للولايات المتحدة" تقوم باستثناء لسياسة إدارتها التي تقضي بأنه لا يتم اصدار سوى نسخة موثقة ومن خلال الكومبيوتر لشهادة الميلاد.

واصدر أوباما حينها نسخة من شهادة ميلاده الأصلية ردا على مزاعم على نطاق واسع انه لم يولد في الولايات المتحدة.

(إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال)