15 كانون الأول ديسمبر 2013 / 07:03 / منذ 4 أعوام

عمة الزعيم الكوري الشمالي لا تزال ذات نفوذ في الدولة بعد اعدام زوجها

سول (رويترز) - لا تزال كيم كيونج هوي عمة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون ضمن الدائرة المقربة في السلطة حتى بعد اعدام زوجها ثاني أقوى رجل في كوريا الشمالية الأسبوع الماضي.

وأعلنت كوريا الشمالية في وقت متأخر من مساء يوم السبت اختيار كيم كيونج هوي (67 عاما) ابنة مؤسس كوريا الشمالية كيم إيل سونج ضمن أعضاء اللجنة المكلفة بالاشراف على الجنازات في الحزب الحاكم وهو مركز مرموق.

وأعدم كيم زوج عمته جانج سونج ثايك الأسبوع الماضي قبل أيام فقط من حلول الذكرى السنوية الثانية لوفاة كيم جونج إيل والد الزعيم الكوري الشمالي الحالي.

وأعدم جانج لمحاولته الاستيلاء على السلطة ودفعه الاقتصاد ”إلى كارثة لا يمكن السيطرة عليها“.

وبعد اعدام جانج لم يكن مصير كيم كيونج هوي واضحا إلا أن وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية قالت يوم السبت إن كيم طلب منها الاعداد لجنازة كيم كوك ثاي رئيس إحدى لجان حزب العمال الحاكم.

واللجنة المشرفة على الجنازات واحدة من المؤشرات القليلة على مكانة المسؤولين الكوريين الشماليين.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below