20 كانون الأول ديسمبر 2013 / 01:02 / بعد 4 أعوام

اعدام إمراتين بعد خطفهما في افغانستان

كابول (رويترز) - قال مسؤولون يوم الخميس إن شرطية افغانية ومعلمة حاملا اعدمتا والقيت جثتاهما على بعد كيلومترات قليلة من قاعدة عسكرية اجنبية سلمت في الآونة الأخيرة إلى السلطات الافغانية.

ضابطات بالشرطة الافغانية اثناء تدريب في مزار شريف يوم 11 ديسمبر كانون 2012 - رويترز

وقال عبدالله همت المتحدث باسم حاكم اقليم ارزكان إن المرأتين خطفتا يوم الاثنين في الإقليم المحافظ الواقع في جنوب البلاد.

وقال المتحدث ”يظهر فحص الطب الشرعي انهما اعدمتا شنقا.“

وتؤجج الاعتداءات المتعاقبة والتي كثيرا ما تكون قاتلة على النساء العاملات في مؤسسات حكومية في افغانستان المخاوف من ان الحقوق التي اكتسبت بعناء للنساء بتشجيع من الولايات المتحدة وحلفائها تتراجع قبل انتهاء المهمة القتالية التي قادها حلف شمال الاطلسي العام المقبل.

وقتلت عدة ضابطات بالشرطة في الأقاليم الجنوبية في الأشهر الاخيرة.

ومن المعروف ان حركة طالبان تستهدف الموظفات العاملات في الحكومة المدعومة من الولايات المتحدة وان كانت بعض هذه الاعتداءات مرتبطة بخلافات عائلية وغضب الأقارب الذكور لخروجهن للعمل.

وقال مطيع الله خان قائد شرطة الاقليم إنه عثر على جثتي المرأتين في منطقة بمدينة كرين كوت عاصمة الإقليم.

وقال انه يعتقد ان خلافات عائلية هي سبب مقتل المرأتين.

اعداد اشرف صديق للنشرة العربية - تحرير محمد عبدالعال

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below