الكنيسة في "مثلث الموت" بايطاليا تطالب بازالة نفايات المافيا

Sun Jan 5, 2014 12:19am GMT
 

روما (رويترز) - طالب زعماء الكنيسة في جنوب ايطاليا بازالة النفايات التي تتخلص منها عصابات المافيا بشكل غير قانوني في عملية ادت لتلوث الاراضي الزراعية وجعل المنطقة تشتهر باسم "مثلث الموت."

وتتخلص مافيا كامورا من النفايات السامة وتحرقها منذ عشرات السنين في المنطقة الواقعة فيما بين نابولي واقليم كاستيرا .

وقالت جماعة ليجامبنتي البيئية ان عشرات الملايين من الاطنان دفنت هناك خلال الاثنين والعشرين عاما الماضية وتقول منظمة الصحة العالمية ان هناك "ارتباطا ايجابيا" بين ارتفاع معدل التشوهات الخلقية وحالات الوفاة من السرطان والتعرض للنفايات في المنطقة.

وقال كبير اساقفة نابولي واساقفة الابرشيات المحلية في رسالة مفتوحة للرئيس الايطالي جورجيو نابوليتانو ان هذه "الكارثة البيئية..تحولت لمأساة انسانية حقيقية.

"كثيرون يدفعون ثمن غطرسة وسوء استغلال وجشع وغباء المجرمين ."

واضافوا ان الارض تسممت مما ادى الى "اضرار مأساوية ويتعذر اصلاحها."

وتقول السلطات ان هذه النفايات تأتي في اغلبها من الشمال الصناعي وتتخلص منها عصابات المافيا مقابل جزء بسيط من تكاليف التخلص منها بشكل قانوني.

وتظاهر محتجون في شوارع نابولي في الاشهر الاخيرة لمطالبة الحكومة ببذل المزيد من اجل تنظيف المنطقة.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)

 
الرئيس الايطالي جورجيو نابوليتانو بعد مؤتمر صحفي في روما يوم 27 ابريل نيسان 2013. تصوير: اليساندرو بيانتشي - رويترز