10 كانون الثاني يناير 2014 / 08:44 / منذ 4 أعوام

دبلوماسية هندية تغادر أمريكا في اطار صفقة لتهدئة نزاع دبلوماسي

الدبلوماسية الهندية ديفياني خوبراجادي في نيويورك يوم 19 يونيو حزيران 2013. صورة لرويترز

نيويورك/واشنطن (رويترز) - تم يوم الخميس ترحيل دبلوماسية هندية من الولايات كان احتجازها وتجريدها من ملابسها لتفتيشها في نيويورك قد أثار أزمة كبيرة في العلاقات الهندية الامريكية وذلك في اطار صفقة منحت بموجبها حصانة دبلوماسية من اتهامات بالاحتيال للحصول على تأشيرة والكذب كي تدفع لمربية أطفالها راتبا دون المتفق عليه.

وكانت الدبلوماسية الهندية ديفياني خوبراجادي نائب القنصل العام الهندي في نيويورك قد احتجزت يوم 12 ديسمبر كانون الاول واتهمتها هيئة محلفين كبرى يوم الخميس بالتدليس للحصول على تأشيرة والادلاء باقوال كاذبة بشأن قيمة ما دفعته للمربية.

وكان احتجاز الدبلوماسية قد اثار احتجاجات في الهند بعد كشف النقاب عن وضع القيود في يديها وتجريدها من ملابسها لتفتيشها. وأدت الواقعة الى الاضرار على نحو أوسع بالعلاقات الثنائية الامريكية الهندية مما ادى الى حرمان دبلوماسيين امريكيين في نيودلهي من امتيازات وارجاء قيام مسؤولين امريكيين كبار بزيارات للهند وتأجيل زيارة وفد امريكي من رجال الاعمال.

وقال دبلوماسي بالامم المتحدة على دراية بالقضية إن الدبلوماسية الهندية غادرت الولايات المتحدة. واعلنت وزارة الخارجية الهندية ان خوبراجادي نقلت الى نيودلهي لتتولى منصبا.

وقال دانييل ارشاك محامي الدبلوماسية إنها غادرت الولايات المتحدة "مرفوعة الهامة."

واضاف في بيان "انها تدرك انها لم ترتكب ذنبا وهي تتطلع لتأكيد كشف الحقيقة."

وفيما أكد الجانبان الامريكي والهندي خلال الازمة اهمية علاقاتهما الثنائية الا ان الامر استغرق عدة اسابيع من الجدل للتوصل الى حل عملي يرضي الطرفين.

وكشفت مستندات وبيانات من مسؤولين امريكيين عن 24 ساعة مثيرة منحت خلالها وزارة الخارجية الامريكية الدبلوماسية الهندية حصانة دبلوماسية وطلبت من الهند -دون الاستجابة لطلبها- التنازل عن الحصانة وأمرتها بسرعة مغادرة البلاد.

ووفقا للوثائق التي لدى المحامي ارشاك فقد ارسلت البعثة الامريكية رسالة الى خوبراجادي يوم الاربعاء الماضي تضمنت منحها وضعها الدبلوماسي بدءا من الساعة 5:47 من مساء ذلك اليوم (2147 بتوقيت جرينتش).

ويوم الخميس رفضت بعثة الهند لدى الامم المتحدة طلب الخارجية الامريكية بالتنازل عن حصانة خوبراجادي الدبلوماسية. وفي مذكرة دبلوماسية وقتئذ طلبت البعثة الامريكية من خوبراجادي بان تغادر الولايات المتحدة على الفور وقالت انها ستتخذ خطوات للحيلولة دون حصولها على تأشيرة في المستقبل. وأضافت ايضا ان خوبراجادي -وعمرها 39 عاما وهي متزوجة من امريكي- تواجه خطر الاعتقال ان هي حاولت العودة للولايات المتحدة.

وجاء في المذكرة "ان هي حاولت السعي لدخول الولايات المتحدة فقد تحتجز."

ولم يرد أي تعليق فوري من السفارة الهندية في واشنطن او من بعثة الهند بالامم المتحدة.

وقال بيان من الخارجية الهندية في نيودلهي "وقت مغادرتها متوجهة الى الهند كررت خوبراجادي براءة ساحتها من الاتهامات المنسوبة اليها."

واثارت معاملة خوبراجادي غضب الهند وقلصت الامتيازات الممنوحة للدبلوماسيين الامريكيين في نيودلهي. وامرت الهند يوم الاربعاء السفارة الامريكية باغلاق ناد للمغتربين الامريكيين هناك.

وأرجأ وزير الطاقة الامريكي ايرنست مونيز زيارته للهند مع تفاقم النزاع االدبلوماسي بين البلدين.

إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below