15 كانون الثاني يناير 2014 / 15:18 / منذ 4 أعوام

بدء محاكمة مشتبه بهم في هجوم على مركز تسوق في كينيا

جانب من الهجوم على مركز التسوق في كينيا يمو 17 اكتوبر تشرين الاول 2013 - رويترز

نيروبي (رويترز) - مثل أربعة رجال متهمين بمساعدة متشددين لهم صلة بالقاعدة على شن هجوم على مركز تسوق كيني أمام محكمة يوم الأربعاء في بداية محاكمتهم.

ووجه الاتهام الى محمد أحمد عبدي وليبان عبد الله عمر وحسين حسن وادن محمد ابراهيم بتوفير دعم ومأوى لمسلحين قتلوا 67 شخصا على الاقل اثناء الهجوم على مجمع وستجيت في نيروبي والذي بدأ يوم 21 سبتمبر ايلول.

ويقول ممثلو الادعاء إن الاربعة ارتكبوا "عملا ارهابيا" بموجب قوانين مكافحة الارهاب الكينية واستخدموا وثائق مزورة. وينفي الأربعة تلك التهم.

وقال ستيفن جوما الحارس بمجمع وستجيت للمحكمة انه شاهد ثلاثة مسلحين يقفزون خارج سيارة بيضاء توقفت خارج المركز التجاري. وأضاف أن أحدهم قتل متسوقا بالرصاص على الفور.

وقال جوما الذي عمل في مركز التسوق خمس سنوات "لم أتمكن من التعرف عليهم لانهم كانوا يغطون رؤوسهم ووجوههم بأوشحة سوداء."

وقالت الشرطة الكينية وخبراء غربيون انضموا إلى التحقيق إن اربعة مسلحين نفذوا الهجوم وان الاربعة قتلوا.

وأعلنت جماعة الشباب الصومالية المتشددة مسؤوليتها عن الهجوم الذي سلط الضوء على قدرة المتشددين على شن هجمات بمناطق خارج حدود الصومال.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below