26 كانون الثاني يناير 2014 / 05:53 / منذ 4 أعوام

مقتل أربعة في هجوم انتحاري على حافلة للجيش الأفغاني

كابول (رويترز) - قالت الشرطة الأفغانية إن مفجرا انتحاريا هاجم حافلة للجيش الأفغاني في العاصمة كابول يوم الأحد مما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة ما يصل إلى 22 آخرين.

رجل امن في موقع الانفجار بالعاصمة كابول يوم السبت - رويترز

وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم وهو الأسوأ منذ هجوم على مطعم في 17 يناير كانون الثاني أدى إلى مقتل 21 شخصا من أجانب وأفغان.

ومن بين ضحايا هجوم يوم الأحد شهيد نعيمي المراسل براديو محلي كان يقف قرب الحافلة عندما فجر الانتحاري نفسه.

ونعيمي هو ثاني صحفي أفغاني يقتل خلال أسبوع بعد العثور على جثة نور أحمد نوري مشوهة في إقليم هلمند الجنوبي يوم الخميس.

وكان نوري يعمل لدى صحيفة نيويورك تايمز ولم يتضح الدافع وراء قتله وقالت الشرطة إن تحقيقا جاريا.

وقال حشمت ستانيکزای كبير المتحدثين باسم الشرطة في كابول إن هجوم يوم الأحد أدى إلى إصابة عدد من الأطفال كانوا في المكان.

وذكر مسؤولون أمنيون أن العاصمة الأفغانية شهدت هجومين آخرين خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وأصيب شخصان في انفجار في شمال المدينة في وقت متأخر من مساء يوم السبت في حين قالت مصادر أمنية إن صاروخا سقط على المطار الدولي على مشارف كابول دون أن يسقط ضحايا.

والهجوم على المطعم في 17 يناير كانون الثاني كان الأسوأ الذي يتعرض له أجانب منذ أن أطاحت قوات أفغانية بقيادة الولايات المتحدة بحركة طالبان من السلطة بنهاية عام 2001.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير أشرف صديق

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below