5 شباط فبراير 2014 / 06:44 / بعد 4 أعوام

تقرير: أمريكا تقلص الهجمات بطائرات بدون طيار في باكستان

واشنطن (رويترز) - قالت صحيفة واشنطن بوست إن الولايات المتحدة قلصت بشدة هجمات الطائرات بدون طيار في باكستان بعدما طالبت إسلام أباد بكبحها وهي تسعى لإجراء محادثات سلام مع حركة طالبان الباكستانية.

باكستانيون يتظاهرون ضد الهجمات الأمريكية بطائرات بدون طيار في كراتشي في 24 نوفمبر تشرين الثاني 2013. تصوير: أختار سومرو - رويترز

ونقلت الصحيفة يوم الثلاثاء عن مسؤول أمريكي قوله ”هذا ما طلبوه ولم نقل لهم لا.“ وقالت الصحيفة إن هناك توقفا لمثل هذه الهجمات منذ ديسمبر كانون الاول وهو الأطول منذ عام 2011.

وقالت الصحيفة إن إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما اشارت إلى انها ستواصل شن هجمات على كبار قيادات تنظيم القاعدة عندما تسنح الفرصة أو عند إحباط أي تهديد مباشر على الأمريكيين.

ولم تتمكن رويترز من تأكيد التقرير على الفور.

ونفى مسؤول كبير في إدارة أوباما لواشنطن بوست التوصل إلى اتفاق غير رسمي قائلا ”مسألة التفاوض مع حركة طالبان الباكستانية من عدمه مسألة داخلية تماما تخص باكستان.“

وفي حين يرحب بعض الباكستانيين بالهجمات لانها تقتل عددا أقل من المدنيين ولكونها أكثر فعالية من العمليات العسكرية التقليدية ضد مسلحي طالبان يقول آخرون إن الهجمات لا تزال تتسبب في سقوط ضحايا من المدنيين وتروع السكان وتنتهك سيادة باكستان.

وعبر رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف عن رغبته في إنهاء الهجمات بطائرات بدون طيار.

وقالت واشنطن بوست إن توقف الهجمات الأمريكية بطائرات بدون طيار جاء بعد هجوم نوفمبر تشرين الثاني الذي قتل زعيم طالبان الباكستانية حكيم الله محسود.

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below