6 شباط فبراير 2014 / 23:55 / منذ 4 أعوام

اصابة اكثر من 130 شخصا في احتجاجات مناوئة للحكومة في البوسنة

الشرطة البوسنية تعتقل متظاهرا مناهضا للحكومة في مدينة توزلا يوم الخميس - رويترز

سراييفو (رويترز) - أصيب أكثر من 130 شخصا منهم 104 من ضباط الشرطة يوم الخميس في يوم ثان من التظاهرات المناوئة للحكومة في مدينة توزلا البوسنية مع انتشار الاحتجاجات بسبب البطالة والجمود على الساحة السياسية في أنحاء البلاد.

وتبرز الاحتجاجات مشاعر السخط الجماهيري بسبب الخلافات السياسية التي تعرقل التنمية الاقتصادية والحكم الرشيد منذ الحرب بين عامي 1992 و1995 في هذا البلد الواقع في منطقة البلقان.

واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق عدة آلاف من المتظاهرين الذين يلقون بالحجارة والبيض والشعلات على مباني الحكم المحلي في توزلا التي كانت في وقت من الأوقات القلب الصناعي لشمال البوسنة وتضررت من اغلاق المصانع في السنوات الأخيرة.

وقال متحدث باسم شرطة توزلا إن الشرطة فرقت الحشد في المساء بعد ان بدأ المحتجون اعمال شغب وتهشيم واجهات المتاجر واشعال النار في صناديق القمامة.

وقالت مصلحة الطواريء بالمدينة انها استقبلت 104 من الشرطة اصيبوا إصابات بالغة و30 مدنيا مصابين باصابات طفيفة.

وخرج مئات في الشوارع تضامنا في العاصمة سراييفو ومدن زينيتشا وبيهاتش وموستار. وفي سراييفو اشتبك المحتجون مع الشرطة التي اغلقت المرور في وسط المدينة. ونقل اربعة من ضباط الشرطة الى المستشفي.

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below