17 شباط فبراير 2014 / 13:57 / منذ 4 أعوام

محكمة كورية جنوبية تعاقب نائبا معارضا على تمرده

سوون (كوريا الجنوبية) (رويترز) - عاقبت محكمة كورية جنوبية نائبا ينتمي الى المعارضة في البرلمان بالسجن 12 عاما يوم الاثنين للتخطيط لتمرد مؤيد لكوريا الشمالية مما أثار انتقادات من ناشطين حقوقيين قالوا ان الحكومة تكبت حرية التعبير.

وقال ممثلو الادعاء ان لي سيوك كي عضو الحزب التقدمي المتحد وهو حزب يساري صغير جمع معلومات عن قواعد أمريكية واتصالات ومحطة كهرباء وانه خطط لتمرد مسلح لدعم كوريا الشمالية.

وهذه هي المرة الاولى منذ الانتخابات الديمقراطية في عام 1988 التي يستخدم فيها قانون الامن الوطني في كوريا الجنوبية ضد عضو برلماني رغم ان لي الناشط الطلابي السابق كان قد أودع السجن في الماضي.

وقالت محكمة منطقة سوون انه رغم انه لم يقع نزاع بين الشمال والجنوب في عام 2013 فان التمرد المزمع كان يمثل خطرا حقيقيا حيث مازال الشمال لديه طموحات لتوحيد الكوريتين بالقوة.

وهددت كوريا الشمالية بمهاجمة كوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان في العام الماضي في مجموعة من التصريحات التي استمرت عدة اشهر وشهدت رد الولايات المتحدة من خلال اعادة نشر معدات عسكرية في شبه الجزيرة.

ودعت رئيسة كوريا الجنوبية المحافظة باك جون هاي الى حظر حزب لي الذي يمثله ستة اعضاء في البرلمان مما اثار اتهامات من احزاب المعارضة بأن حكومتها تستخدم المحاكمة للتستر على شكاوى بأن جهاز المخابرات زور انتخابها.

وامتنعت باك عن التعليق على الاتهامات.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below