19 شباط فبراير 2014 / 05:01 / بعد 4 أعوام

بايدن يتصل بالرئيس الاوكراني للتعبير عن قلق واشنطن البالغ بسبب العنف في كييف

نائب الرئيس الامريكي جو بايدن يلقى كلمة في جامعة يونسي في سول يوم 6 ديسمبر كانون الأول 2013. تصوير: كيم هونج-جي - رويترز

واشنطن (رويترز) - أجرى نائب الرئيس الامريكي جو بايدن إتصالا هاتفيا مع الرئيس الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش يوم الثلاثاء للتعبير على قلق الولايات المتحدة البالغ من تصاعد العنف في كييف وحثه على سحب قوات الحكومة والتحلي بأقصى درجات ضبط النفس.

وفي يوم هاجمت فيه شرطة مكافحة الشغب الاوكرانية المحتجين الذين يحتلون ميدانا في وسط كييف قال البيت الابيض في بيان ان بايدن أوضح ليانوكوفيتش أن الولايات المتحدة تدين العنف من أي من الجانبين ”لكن الحكومة تتحمل مسؤولية خاصة لتهدئة الوضع.“

وقال البيان ”أكد نائب الرئيس ايضا الحاجة الماسة الي حوار فوري مع زعماء المعارضة لمعالجة الشكوى المشروعة للمحتجين وتقديم مقترحات جدية للاصلاح السياسي.“

واضاف ان الولايات المتحدة ملتزمة بدعم المساعي من اجل حل سياسي للازمة بطريقة ”تعكس إرادة وتطلعات الشعب الاوكراني.“

اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below