19 شباط فبراير 2014 / 13:53 / منذ 4 أعوام

ألمانيا تعتقل رجلا يشتبه في انه يخرق العقوبات على ايران

برلين (رويترز) - قالت السلطات الالمانية يوم الاربعاء انها اعتقلت رجلا ألمانيا من أصل ايراني يشتبه في انه يصدر سلعا للجمهورية الاسلامية يمكن ان تستخدم في برنامج للاسلحة.

وقال ممثلو ادعاء اتحاديون في بيان ان المنتجات تشمل مضخات تفريغ وصمامات ومنتجات صناعية اخرى يمكن ان تستخدم في اغراض مدنية أو عسكرية.

ويشتبه في ان الرجل البالغ من العمر 62 عاما الذي اعتقل في منطقة بون بغرب المانيا يوم الثلاثاء كان في حيازته بضائع قيمتها نحو 230 الف يورو صنعت في المانيا أو دول اخرى لتصديرها لايران في الفترة بين عامي 2011 و2013 .

وفرضت الدول الغربية عقوبات اقتصادية وحظرا على صادرات الاسلحة الى ايران رغم انه يجري الحديث عن تخفيف بعض العقوبات في اطار تحسن طفيف في العلاقات.

وتجري ست دول من بينها المانيا محادثات مع ايران بشأن برنامج طهران النووي المثير للجدل. وترفض ايران مزاعم غربية بأنها تسعى الى امتلاك قدرات لتصنيع أسلحة نووية وتقول انها تخصب اليورانيوم فقط لتوليد الكهرباء والاستخدام في الاغراض الطبية.

وقال الادعاء ان هذه السلع ارسلت الى مؤسسة في ايران مسؤولة عن برنامج عسكري تخضع للحظر منذ عام 2007 .

واضاف ”لذلك يحظر اتاحة موارد اقتصادية - أو سلع من أي نوع - لهذه الشركة.“

ويشتبه في ان الرجل يقوم بنشاطه عن طريق شركة في بلد عربي مجاور لايران لتجنب القيود على الصادرات.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below